]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حكايتي مع الحب

بواسطة: الخيال الدافئ  |  بتاريخ: 2013-05-30 ، الوقت: 19:18:03
  • تقييم المقالة:

كانت لي احلام بريئة ككل البنات
اقسى مااتمنى امتلاك لعبه ..ومشط ...ولباس لها
ذات مساء...وفي غفلة البرائة واندفاع السذاجة
اقترب مني بجرأة حاكى شعوري
احببته بقوة ....كان اول حلم واخر شعور
كان حبيبي ...صديقي ...ابي
كنت اشعر انني طفلته المتمردة المتنمرة
اطمئن قلبه باانني اعشقة بشكل لم يعهد له مثيل
كافئني بالرحيل ..نعم تعرف على غيري
 وبت له مجرد فتاه يحب مشاكستها وملاعبتها
 لستمعه من غيضها كلمات يعرف بانها لن تكفر دنبه بحقها
بكل حمق ساالني اسعيدة انتي  الان بحياتك
اجبته بكل اندفاع معهود وعبارات قوية
طبعا اتعتقد باني ساابكي غيايك طول عمري
افحمته اجابتي لكنها ذمرته من الاعماق
خرباشاتي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق