]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انتحار الحب

بواسطة: الكاتبه عطر الوداد  |  بتاريخ: 2013-05-29 ، الوقت: 21:16:06
  • تقييم المقالة:

انتحار الحب

كادت دقات القلب أن تتوقف -حينها سألتها ورجوتها أن تواصل وعاتبتها لماذا تريدى أن تتوقفى عن عزف دقاتك الجميله -نهرتنى وقالت أنى أريد أن أتوقف لان بى من الحزن ماأعجز عن تحمله , سألتها سريعا ولم كل هذا الحزن ؟؟؟؟ بادرتنى وهى واهنه وأجابت هناك من الأسباب الكثيره ولكن أهمها هو انتحار الحب الذى يغذى شرايينى ويمدنى بروح الحياه حينها ستموت المشاعر الجميله التى أحيا بها وأتنفس من خلالها وتوقفت قليلا ثم واصلت بعد أن وجدتنى أتعجب من قولها انتحار الحب. وقالت أن الحب لابد له من نماء وتواصل وتغذيه حتى تستمر مسيره المشاعر فى طريقها المعهود وحينها أواصل أنا دقاتى بكل حيويه ونشاط أما اذا ماتت المشاعر وانتهى الحب أكون لافائده منى .سألتها سريعا : اذا قولى لى متى ينتحر الحب ولماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ أجابت عندما يهمل ويتغافل من يحب عن حبيبه وتهرب منه الكلمات وتتلاشى الحوارات بينهما وتهرب العيون من بعضها البعض -ويتعلل من يتهرب من حبيبه باعذار واهيه لاتشفى ولاتقنع -وعندما تبعد المسافات بينهم بعد السماء عن الأرض بعد أن كانت تلك المسافات مجرد خطوط واهيه برغم البعد الا ان حراره الحب كانت تقربهم ولكن برغم قربهم بعد ذلك تباعدت المسافات -عندما تغيب ثوابت الحب بينهم ويكون التجاهل سمه أساسيه فى الحبيب الذى يريد أن يتخلى عن حبيبه ولكن تمنعه خيوط واهيه -وعندما تتكاثر النجوم حول الحبيب وتلهيه عن قمر لياليه لانها تلمع أكثر وزاهيه ووهاجه أكثر من الضؤ الثابت لقمر الليالى حينها تسرع خطى الحبيب الى الأضواء وينسى أن النجوم أحيانا تخفت نورها ولكن القمر ثابت ابدا لايغيب حينها ينتحر الحب هل علمتى لماذا أريد أن أتوقف عن عملى وهو نبض الحياه . بادرتها سريعا وهل هناك حل لكى تزيدى من نبضك أجابت سريعا نعم بالتأكيد هناك حل وهو أن يبادر من تحيا به المشاعر ويغذيها بالحب أن يعيدنى الى الحياه وأن يسار ع الشوق والحنين ويبادر بدفع الأمل الذى توارى خجلا وحلت محله بوادر التجاهل وأن يحاول كل من المحبين أن يضخ روح الحياه فى نبضى لكى أنتعش وحينها سأرتوى وأنبض من جديد بكل القوه . تركتها وأنا أدعو لها بأن تنبض من جديد ورجوت الله كثيرا ألا ينتحر الحب لانه شريان المشاعر ونبض القلب لكل البشر . بقلم ........................................عطر الوداد


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق