]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الموت في مايو

بواسطة: سراج الدين عبدالسلام  |  بتاريخ: 2013-05-29 ، الوقت: 16:13:10
  • تقييم المقالة:

السماء اليوم

ملبدة بالغيوم

مثل عيناك

حين تحزنين ..

ورياح مايو العنيدة

تسلب من ناصية الوقت

حلماً ولد طاهراً ..

لو أن المواعيد القادمة

تعترف بأنها لنا ..

لتفتحت أزهار الرمان

من حرقة الأشواق..

ونضجت الحروف

عند مطلع القصيدة ..

من سيسمع أحاديث النجوم

إن كنت ستبكي فوق صدري ..

الحب حين يحتوينا

يتخلى عن ثرثرتنا

ليرقص على موسيقى أنفاسنا ..

عطرك أدمى الليل

المصلوب وحيداً خارج نافذتك ..

بيني وبينك الآف العصور

والطريق بيننا غارقة في الدموع ..

كم تشبهين حقيقتي

حين تبتسمين

اقترب منك دون أن أصل إليك ..

وأبتعد عنك دون أن أفقدك ..

رياح مايو العنيدة

تعلم أن هذا هو موسم القلق

وان الأعاصير ستضرب شواطئنا

لا محال ..

ما أجمل الأطفال حين يتذوقون طعم القمر

وما أجمل كلماتي حين تذوب كالشمس في شفتاك ..

قلبي المتعب من سرد أحاديث الموتى

يحتاج لكفك ليمدد عليه ظله ..

كل ما أردته أن اخبأ مئونة الشتاء

في جسدك العاري

واستلقي على صوتك حين يصير العمر عبئاً ثقيلاً

 كل ما أردته أن تكون عيناك الملبدة بالغيوم

هي آخر شيئاً أراه حين أزول


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق