]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مللت

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2013-05-28 ، الوقت: 21:36:04
  • تقييم المقالة:



أكتب بيتاً وأشطب من ألتراهات عشرا
كلماتي وهنت لن تنظم بعد الان شعـرا

وجدي لن ينسى ثأره ولن يغفرلكِ أبــدا
أحسه جهنم بل أشد على ما مرقت حرا

سُعرلهبا من ما أتيتيه على فوآدي ألمــاً
ولست بالمصدق بما أصابني منكِ ضرا

لن أتقبل لسم زعاف أتـجرعه عــــــذرا  
زهرة كنت رحيقكِ مني ألشهــــــــد دَرا

قلت فيك وما قاله احد غيري فيكِ أبــدا
ولن يقال ما حييت نفذ مني فيك صــبرا

جليلة ظلي في عيوني وأسطعي نورا لهما
أن أقسمت اليمين اتقوين مني صدا وهجرا

أنا ماكنت يوما عبدا لاحد ولن أكون أبدا
عشت عمري ألذليل هكذا أجر أيامه جرا

أرهقني كثير ألسماح ولم تدركي مقصدي
ليت ألعشق ماجارعلى ألقلوب هما وشرا

ماذا تظنين بمشاعري وانت لا تراعينها
يوما لحبك أيب وآخر من غيضه مغادرا

عمر نحياه وغيره لن يجود علينا به أحد
دعي ايامه مجديه لا تدعيها تذهب هـدرا


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق