]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بقلم أخي الدكتور .....

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2013-05-27 ، الوقت: 09:04:02
  • تقييم المقالة:

أشكو حبيبا طال ملقاه  

و عمري بعده كيف أحياه  

مضى بدرب لا رجوع له  

و أبقاني وحيدا أبكي رؤياه  

فيا سائلي عن حبيب مضى  

و دمع العين قد جف مجراه  

فؤادي تشتكي ألما  

فقد دفنت بمثواه  

و.عقلي تائه حائر  

يقتات الصبر بذكراه  

لساني حلوه مر  

مرير من يوم نعاه  

فيا رب صبرني على  

العيش أو خذني لدنياه  

أدعوك ربي خاشعا  

أدعوك و.أنت الإله  

يا من بعثت محمدا  

و أيدت موسى بعصاه  

و نجوت من الحوت يونسا  

و جمعت يوسف بأباه  

أن تجمعني في جنتك بأمي

 

و تمن على عبدك و تستجيب دعاه

د محمود خالد الاثنين 27/5/2013

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • نور الدين | 2013-05-27
    يا ساكنا في مهجتي 
     أطلت في الأفق ذكراك
    يا مجيبا في لحظة دعوتي
    إلى متى أنشد لقياك 
    يا سابحا في الفضاء نجما
    هلا أضأت صفحتي بهداك
    يا أميرا في الجموع بدا 
    شعره أنار لهفة هناك
    مستذرا غيثا به ترقى 
    الأماني معانقة مجد مناك
    يا حروف الشعر التهبي توهجا
    لمن  استجاب لدعواك
    و أنشد في الملأ نشيدا 
    كريما به نلت مسعاك 



    الأستاذه لطيفة خالد 
    أعتذر إن تطاولت على هذا البنيان الشامخ الذي نسجته أناملك 
    الذي استمتعت في مروجه المثمرة المزهرة .
    صح لسانك 
    وكوني بخير .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق