]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الطفولة الى اين ؟

بواسطة: مصطفى رحيم الكاتب  |  بتاريخ: 2013-05-26 ، الوقت: 21:38:11
  • تقييم المقالة:

طفل يمازح والده .. يجعل من نفسه مذيعا تلفزيونيا .. يكتب من خياله (الصغير) أخباراَ .. أقرأوا ماذا كتب هذا الطفل صاحب السنين السبع !!! الأخبار .. قتل 2 وجرح 18 !! انفجار في الحلة !! دمرت سيارة مفخخة 3 بيوت !! انتهت نشرتنا لهذا اليوم !!! اذن اين الطفولة الذي حرم منها اطفالنا والى متى يبقى اطفالنا في مثل هكذا افكار الدمار و القتل و غيره من ما صنعه الارهاب في بلدنا . ومن المسؤول عن تلك الطفال و ضياعها في ازقة مدينة القتل و الارهاب , كم سؤال يطرق بابنا في مثل ما نراه اليوم واين ذهبت الطفولة و البرائة و اين الامل الذي ينتظره ابنائنا وهم في ضل حاضر مرعب جدا . ومن المسؤول ايضا عن فقدهم ابسط الاحاسيس الطفولية ؟ ؟ 
ومن سيغيير ما نحن فيه والى اين نحن ذاهبون .

لـــ مصطفى رحيم


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق