]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قال لي " هذا تناقض منك يا رميته " :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-05-25 ، الوقت: 20:15:23
  • تقييم المقالة:

قال لي " هذا تناقض منك يا ... ":

قال لي قائل : أنت تقول " من اتبع السهل في كل مسألة فقهية فهوفاسق كما قال بن حزم رحمه الله تعالى , لأنه يصبح عندئذ متبعا للهوى لا للدين " , ثم تقول " يمكن للمسلم أن يأخذ بالأيسر في المسائل الخلافية بدون أن يحس بحرج شرعي مادام يأخذ ما يأخذ من عالم لا من جاهل ".

أليس هذا منك تناقضا ؟!.

أجبته بقولي : ليس هناك أي تناقض .

فرق كبير جدا بين :


        1- أن يتبع المسلم السهل في كل مسألة فقهية مختلف عليها ويبحث عن الرخصة في كل حكم شرعي مختلف فيه  .عندئذ يصبح المسلم متبعا للهوى وللشهوة وللنفس الأمارة بالسوء لا متبعا للدين الإسلامي والشرع الحنيف  .


       2- وأن يأخذ المسلم بالأيسر بين الحين والآخر من باب أن "  الدين يسر " وليس عسرا , ومن باب " يسروا ولا تعسروا" , ومن باب " طه ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى " و ... فهذا المسلم لا حرج عليه أبدا من الناحية الشرعية.

ولا ننسى أن الإسلام ليس مالكا ولا الشافعي ولا أبا حنيفة ولا أحمد ولا الألباني ولا بن باز ولا بن عثيمين ولا القرضاوي ولا البوطي ولا الغزالي ولا بن تيمية ولا بن حزم ولا جعفر الصادق ولا ... ولكن الإسلام يمكن أخذه من كل علماء الإسلام بدء من الصحابة رضي الله عنهم وإلى آخر عالم مسلم قبل أن تنتهي الدنيا .
ثم لا ننسى أن الاختلاف بين الفقهاء رحمة لأسباب عدة منها أن شخصا يأخذ بالأيسر وهو مسلم غير آثم , وشخص آخر يأخذ بالأشد وهومسلم ولا حرج عليه , والإسلام بإذن الله يسع الجميع ويسع الكل .
والاختلاف بين الفقهاء سبب من الأسباب الأساسية التي جعلت الإسلام صالحا لكل زمان ومكان  .
ولا يكون الاختلاف بين علماء الإسلام نقمة إلا إن صاحبه تعصب مذموم  .
وحين يكون التعصب والتشدد والتزمت إزاء الخلافات الفقهية يصبح الإسلام عندئذ غير صالح إلا لأزمنة قليلة ولأمكنة محدودة ولأناس قليلين ولظروف محدودة جدا  .
ألا ما أوسع الإسلام الذي ضيقه المتعصبون !.
والحمد لله الذي عرفنا بالإسلام قبل أن نعرف هؤلاء المتعصبين !
.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق