]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شخصيات نفخر بها أٍسامة بن زيد

بواسطة: احمد مشالى  |  بتاريخ: 2011-05-18 ، الوقت: 19:48:24
  • تقييم المقالة:

أسامة بن زيد بن حارثة ( ولد بعد بعثة السول صلى الله عليه وسلم وقبل الهجرة بعدة اعوام .أبوه زيدبن حارثة بن شراحيل .كان أول من أسلم من الموالى وكان حبيب رسول الله .أما والدته فهى الصحابية الجليلة بركة بنت ثعلبه بن عمرو)كنيتها (أم أيمن)وكانت حاضنة رسول الله صلى الله عليه وسلم. كان أسامة يحب رسول الله حبا جما ورافقه فى حياته وروى عنه كثير من الاحاديث . يقول (أسامة) كان النبى صلى الله عليه وسلم يأخذنى فيقعدنى على فخذه. ويقعد الحسن بن على على فخذه اليسرى ثم يضمنا. ثم يقول (اللهم أنى أحبهما فأحبهما) كان (اسامة )صغيرة  ولاه الرسول قيادة جيش المسلمن المتوجه الى الروم لكن مرض الرسول فتأخر خروج الجيش حتى توفى الرسول .وعندما أخذ سيدنا ابو بكر الخلافه أمر أسامة أن يسير بالجيش الى الوجه التى وجهه اليها السول ومشى معه يودعه .واسامة راكب فرسه.فقال (ياخليفة رسول الله .اما تركب.واما أن أنزل فقال أبوبكر (والله لاتنزل ولااركب.وماعلى ان أغبر قدمى ساعة فى سبيل الله) ثم ودع اسامة وأوصها بوصية جامعة تصلح أن تكون أساسا لقوانين الحرب والجهاد. حيث قال له (سيرواعلى بركة الله.واغزواباسم الله وقاتلوا من كفر بالله ولاتغدروا ولاتغلو ولا تقتلواشيخا كبيرا ولاأمراة ولا طفلا ولا تقطعوا شجرة ولاتذبحوا شاة الا للاكل) وعاد(اسامة) من تلك الغزوة منتصرا وشارك فى حروب الردة والفتوحات الاسلامية فى عهد عمر بن الخطاب رضى الله عنه .سكن الشام ثم عاد الى المدينة المنورة فتوفى بها فى اوخر خلافة معاوية سنة 54هجرية *********** 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق