]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

ولي الفخر ....

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2013-05-24 ، الوقت: 08:02:58
  • تقييم المقالة:

 

 

 

تعيبون علينا أننا مسلمون,وعرب..ومن حياتنا تهزأوون ...وردّادات المستغربين يصيحون ويصدحون ,ويربطون بنا كل سوء.

 

وتخجلون من واقعنا ومنا تسخرون..من صلاتنا وقيامنا من لحى رجالنا وخمار نسائنا ومن تلاوة أطفالنا ومن آذان ألله وأكبر..

وتتبجحون وتتخيلون أنكم منتصرون لا يا غربان ويا بوم لسنا احد يدعو للهزء وللسخرية يا غجر يا نور يا عجم ويا حثالة..

مسلمون ورؤوسنا في السّماء وملتزمون بشرع الله وسائرون على هدى سيد الأنام وربنا رب العالمين والهكم من مجموعة حجارة وأصنام....وكلمة حق للأجيال وخصوصا" الذين تلقوا بضعة عجائب الغرب ويعتزون بها نقول يا أبناء المسلمين رفعتكم بانتمائكم لدينكم الحنيف فلا تبتغوا وراء ذلك فيردك الله مع الأذلين.

مسلمون ونفكر بقلوبنا ونرحم ضعفاءنا ونفشي السّلام بيننا والذي عنه تبحثون ونطعم الفقير ونعفو عن كثير والدّليل أنّ العالم كلّه يتّنعم بكنوزنا بنفطنا وبذهبنا..

ولا نبالي فما عندكم ينفذ وما عند الله باق....مسلمة ولي الفخر وأكره كل لسان يتفوه بمقولة اننا أمة ضحكت من جهلها الأمم ..خسئتم نحن أمة محمد أمّة العلم أمة الوسط أمة العيش الكريم أمة العدل والاحسان امة وجدت لتقود العالم ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • لطيفة خالد | 2013-05-24
    وعليكم السّلام أرقى وأحسن أخ وأستاذ ونورت الصفحة أستاذنا الكبير الشريف وأنا من تنحني أمام  كلامكم وأفعالكم سلمتم وحقق الله كل مبتغاكم
  • أحمد عكاش | 2013-05-24

    السلام عليكم:

    لا يسعنا أمام هذا الدّفق العاطفي السامي إلاّ أن ننحني إكباراً وتوقيراً ونقول: بارك الله بك.

    غيرة حميدة، وسموّ روحي جليل..

    وأُراني لسْتُ مُفتقراً لأنْ أقول: الذهب يبقى سيّد المعادن حيثُ كان،

    وماء البحر يبقى طاهراً مُطهّراً وإن تهافتت فيه أوْشال الأرضِ قاطبةً..

    فلا تبتئسي يا (أُختاه)، فأنّى لنور الشمس أن يحجبها عنّا حاجب.

    ودَعي النّاعبينَ والنّاعقينَ يملؤون الفضاءَ ضجيجاً..

    وأصيخي سمعك لتغريد العنادل على أفانها..

    فما سمعت البشريّة هتافاً أرقى وأعلى من هتافٍ يتعالى من فوق مآذِننا: الله أكبر .. الله أكبر.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق