]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رســــــــــالة بحـــــــــرف يتيـــــــــــم ؟.؟؟؟؟؟؟

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-05-23 ، الوقت: 17:09:59
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

           رسـالة بحـرف يتيــم      ؟؟..؟؟؟؟؟؟

الورقة عذراء بغير نبت ..

خلت من حروف العطف والإسهاب  ..

رمضاء كصخرة الصمت تفقد الواحة والسراب..

والجدب سمة تمنع الأمل في أي لون للاقتراب .. 

مات الفرح في صفحة البين ملتحفا بأجنحة الغراب ..

لم يشتكى القلم من علة الحرف والعتاب ..

ولم يبكي كعادته بدمع الحزن فوق الكتاب ..

ولكن نهاية موسم بدأ يميل إلى الخراب .. 

موت خريف تساقطت أوراقه لتلتحق بالتراب ..

ورويداً يموت ربيع كان ذات يوم كالشهاب ..

محنة صبر تمثلت كالجمر وتصيب القلب بالاكتئاب  .. 

في يده رسالة الموت وهو قائم بالحزن في المحراب ..

وكواكب الحظ تبتعد في مدار الأبد وتختفي بين السحاب ..

والعين تبكي بشوق وتلاحقها بأمل حتى توارت بالحجاب ..

وحروف المد تمتنع برفق وتأبـى أن تبوح بالعتاب ..

وفاصلة القول نقطة فوق حرف في رحلة حزن دون إياب ..

رسالة تبكي بشح أحرف أبت أنامل أن تسطرها بالجواب ..

بقصة كانت ذات يوم وحكاية قلب أصبحت في غياب ..

أمسكت جملة القول صمتاً وبحرف أغلقت متن الكتاب . 

ـــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق