]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فقدت شبابي و عزتي

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-05-23 ، الوقت: 00:08:13
  • تقييم المقالة:

فقدت شبابي و عزتي وجدت العزاء فى وحدتي

ليتني طيرا اركب الهواء لاعود الى ارضي و منبتي

اعيش غريبا بمفردي قلمي حبيبي و شرفى اكتب به قصتي

منعوني العيش بشرف  سلبوا مني رجولتي

سنوا للاسود قوانين تمنعهم من مقاومة عميل مقتدر

حرية المراة العوبة احكموا صياغتها لتركيع امين مؤمن

افتكوا منا كرامتنا و سلبوا منا شرفنا البنت لا يحكمها اخ و لا اب

اهانونا فى ديارنا دنسوا برذائلهم ارضنا افتكوا منا صغارنا

الاولاد و البنات لهم امهات لا يعرف لهم اب 

اعيش فى عزلة عن منبتي بلا مبادىء و لا قيم

هجرت اهلي لانهم اتبعوا حرية المعتدي 

المراة امي و اختي و ابنتي اريدها ان تكون بين يدي

احرسها و اصونها من كل كافر معتدي

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق