]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

علم النفس والتربيه والاجتماع ليست علوم

بواسطة: احمد اللبو  |  بتاريخ: 2011-10-03 ، الوقت: 18:52:26
  • تقييم المقالة:

                          

                        بسم الله الرحمن الرحمن

                                              

يوجد عند الناس خلط بين الافكار الاستنتاجيه الناتجه عن الطريقه العقليه والافكار العلميه الناتجه على الطريقه العلميه , وبناء على هذا الخلط يعتبرون ما يسمى علم النفس والاجتماع وعلوم التربيه علما , ويعتبرون افكارها افكارا علميه , لانها جاءت بناءا على ملاحظات جرى تتبعها على الاطفال في ظروف مختلفه واعمار مختلفه , او جرى تتبعها على جماعات مختلفه في ظروف مختلفه , او على اعمال مختلفه لاشخاص مختلفين في ظروف مختلفه فسموا تكرار هذه الملاحظات تجارب , والحقيقه ان افكار علم النفس والاجتماع وعلوم التربيه ليست افكارا علميه, وانما افكار عقليه .

لان التجارب العلميه هي اخضاع الماده لظروف وعوامل غير ظروفها وعواملها الاصليه , وملاحظه اثر هذا الاخضاع , أي هي اجراء التجارب على نفس الماده كتجارب الطبيعه والكيمياء , اما ملاحظه الشيء في اوقات واحوال مختلفه فليس بتجارب علميه ,وعليه فملاحظه الطفل في احوال مختلفه واعمار مختلفه وملاحظه الجماعات في بلدان مختلفه وظروف مختلفه , وملاحظة الاعمال من اشخاص مختلفين وفي احوال مختلفه كل ذلك لا يدخل في بحث التجارب العلميه , فلا يعتبر طريقه علميه وانما هو ملاحظه وتكرار للملاحظه واستنتاج فحسب.فهو طريقه عقليه وليست علميه . وعليه فان افكار ما يسمى علم النفس وعلم الاجتماع وعلوم التربيه افكار عقليه وتدخل في الثقافه ولا تدخل في العلم .

على ان علم النفس وعلم الاجتماع وعلوم التربيه هي امور ظنيه قابله للخطأ وليست من الامور القطعيه فلا يصح ان تتخذ اساسا للحكم على الاشياء ولا يجوز ان يستدل بها على صحة الاشياء او عدم صحتها لانها ليست من قبيل الحقائق العلميه او القوانين العلميه حتى يقال هي صواب حتى يثبت خطؤها بل هي معارف ظنيه جاءت عن طريق الظن , وهي وان كان توصل اليها بالطريقه العقليه ولكنها ليست من قبيل الحكم بوجود الاشياء بل هي من قبيل الحكم على حقيقة الشيء ما هو , وهذا الحكم ظني قطعي قطعا فيه قابليه الخطأ , على ان هذه المعارف الثلاثه , علم النفس  والاجتماع وعلوم التربيه مبنيه على اسس مغلوطه وهذا ما جعل كثير من الافكار التي احتوتها افكارا مغلوطه . 


مختصره من كتاب الفكر الاسلامي - محمد حسين عبدالله


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق