]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

(31) عندما يأتى المساء - مقال الكاتب الفنان : محمد سراج - 56 شمعة تضئ المساء

بواسطة: محمد سراج  |  بتاريخ: 2013-05-20 ، الوقت: 20:01:01
  • تقييم المقالة:

عندما يأتى المساء
مقال الكاتب الصحفى الكبير والفنان التشكيلى : محمد سراج _ سكرتير تحرير المساء _
المقال بعنوان :56 شمعة تضئ المساء
هذا المقال نشر بجريدة المساء _ العدد رقم : 20244- يوم الثلاثاء 16 من ذو القعدة 1433 هجرية _ الموافق 2 من أكتوبر 2012

الصفحة رقم 11
 كل عام و-المساء- بخير ولدت فى 6 أكتوبر 1956 ومن مفارقات القدر أن هذا اليوم يوافق عيد ميلادها ال -56- وأتذكر مقالى فى هذه المناسبة يوم 30 سبتمبر
2011 من العام الماضى تحت عنوان - عيد ميلاد حبيبتى - الذى أتغزل فيه بجريدة المساء هذا المقال الذى كان له ردود أفعال كثيرة وحظى بالردود فى العديد من
المقالات للزملاء فكان رد الزميل أحمد معوض فى مقاله - كلمة ونص - تحت عنوان : - لست وحدك حبيبها - المقال منشور بالمساء بالمساء بتاريخ 4 أكتوبر
 -2011 وصدق الزميل لأن المساء عشاقها بالملايين لأنه أول إصدار مسائى فى مصر .. وكان من نصيبى أن يرد أيضاً زميلى مصطفى بدوى فى مقاله
- مساء الخير - بعنوان : -الحب وحده لايكفى - المنشور بتاريخ 7 أكتوبر 2011 فعلاً لابد من ترجمة الحب لأفعال وهذا ماتفعله - المساء- دائماً
فى تطور حتى الملاحق التى كانت تصدرها مرفقة بالعدد أخذتها المؤسسات الصحفية الأخرى إصدارات مستقلة هكذا المساء - سباقة بكتابها ومفكريها وهى فى تطوير دائم
وتسعى لخدمة قرائها وتقدم لهم وجبة صحفية متكاملة .
ولأننى أعلم كل هذا عن طبيعة العمل بالمساء والجهد الذى يبذله رجالها أقول : عندما يتوقف قلبى عن النبض طبيعى سيتوقف قلمى عن الكتابة لمعشوقتى -المساء-
وستتوقف ريشتى عن رسمها وستطير الأوراق وتضيع الحروف وتبقى المعانى لأنها صادقة محفورة على جدران قلبى لذلك لن تسقط كلمتى لها حتى ولو - مت - لأن
الكلمة أطول عمراً من الإنسان .


http://www.masress.com/author?name=%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF+%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%AC


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق