]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عدن

بواسطة: Abu Bakr Al Hamid  |  بتاريخ: 2013-05-19 ، الوقت: 23:46:39
  • تقييم المقالة:

 

عدن   ( 1)

 

عـدن بــــــلاد الله يــوم دحـاهـا   ظهرت على سفــــح الـــــوجــود شـــفاها

وتوزعت بسمـــــــــــاتها إلا إذا    داع لأسباب الجــــهــــــــاد دعاها

يمنية القسمـــــــــــات ثـغر باسم   سبــــحان! خــلّاق الجـــــمال بــــــــناها

عدن جنان الأرض بعض عبيرها   رقصـت فنون الكــــــــون فـوق ثـراها

اسم على لحن السمـــــــاء مرنـــم   جنات عدن في (الكــــــتاب) صـــداها

لحن الصبابة من قديم لحـــــــنها   لحــن يـداعـب كهـــــلـــــــها وفــــــتاها

مزجت صنوف الحب في آفاقها   فــــتــنـــوعــــــــت نغــمـــاتــها ورؤاها

تلقى بها الشعراء في آفاقــــــها   نغـــماتهم  رســمـت جـــمال صـــــــباها

فــ "العيدروس" (2 ) نشيد روح خالد   غـنّـى ليـــالي "السعد"  شـمّ شـذاها

"بامخرما" (3) رجــع الحـــنين بدارها    بالــدان دنــدن  مغرما يـتــباهــى

وبها رؤى "السودي" (4 ) ترف ترنما   وندى "العراقي" (5) مشرق بسـناها

"لطفي أمان" (6) 8) ساحريا نغمــ" ــة   "لقمان" (7) في "المسحور" طال ذراها

لحن "الجرادة" ( 8)  ساحر في لــيلها   هي "وقـفـة"  شّـب الحـــبيـــــب لــظاها

وأنا أدندن بالهوى في سحرها   وأرى التـــصــوف (9) في  رفــيــــــف منــاها

 

أرأيت "صيرا"  (10) والجبــال تزفـــــها   أرأيـت "تــواهـي" (11) الخـيــــال مـداهـا

وإذا مشيت على "صهاريج" (12) الدنى   صور الــــــــهـوى نبــــتت بصخر عـراها

وإذا وقفت على "المنـــــــارة" (13) ساعة   أرسلــــــت طرفـــــــك سابـــــحا واياها

لرأيت تاريخا ودنـــــــــــــيا ثـرة   ورأيت كيــف على الغــــــــزاة (14) بلاها

حقات! طف! بالزعفران (15) وعـطرها   ملأ الدنــى طـــيــــــــبا يــــفــوح بــفــاها

جاء النسيم على الشواطئ هامسا   لحــنا يـمــوســــــق في الأثير مــياها

عدن الجمال فطـف هنا بســماها   ســافـت شـــــواطــــئـهـا  برود صـــبــــاها

عدن وقلبـــــي من هــواها عامـر  صـلـّـــــــــيـت قـبلـتـها وطـفـــت ســـمـاها

ليلاي!  ليلى القلب ياعدن الهـوى  "الـــــــــعـامــري" إنا! هــوى غــــــنـاهـا

قلبي بها قلب الأمير مرفرف   ســــحرا  أصيلا مــغــرما بــــــــغـــــناها

عدن تردد خاطرا في مهجــتي   الـــذكـــــــريـــات صــــدى لـرجــع هـــواهـا

من بعد سيوون (16) الحبيبة لي بها   أهل  وخـــــــلّان بـــهـــم أتباهى

لما رحلت أطوف عدت مشوقا    وتركــت بوسـطـن (17) ها ئــمـــا لــلــقـاها

يحـلو الحــديث عن الديار وأهلها   تـتسـامـق الأشعار فـــــــــوق رباهـا

 

­­­­­­­­­­­­­­­­

هوامش

1 – عدن هي العاصمة التجارية والاقتصادية للجمهورية اليمنية. تقع على ساحل البحر العربي غرب الجزيرة العربية على مقربة من المدخل الجنوبي للبحر الأحمر، باب المندب، فهي لذلك حلقة اتصال بين الشرق والغرب.  ورد ذكر عدن في الكتب المقدسة باسم ... كما ورد ذكرها في أعمال الرومان باسم "العربية السعيدة" - Arabia Felix- وفي أعمال الإغريق باسم    Adana.يبلغ سكان عدن حوالى  أكثر من 000 800 نسمة. تكمن أهمية عدن في كونها ميناء اليمن الأول، وبعدها الحديدة فالمخا، وبها أي عدن ثروة سمكية متنوعة وعدن مدينة سياحية مختلطة الأعراق والثقافات والأديان فيها أقليات صومالية وهندية وأثيوبية. وعبر العصور وفد إليها كثير من سكان المحافظات اليمنية وبعضهم اختارها سكنا له او له وأسرته.

2 – العيد روس هو الشاعر الداعية المحب للسماع والنشيد ابوبكر عبد الله العيد روس  ( 851 914-  هـ / 1447 - 1509 مـ). ومن قصائده المغناة "يانسيم السحر" او "ليلة السعد" وهذه انشدها المطرب ابوبكر سالم بلفقيه:

يانسيم السحر هل عندك خبر  عن غريب بوادي المنحنى

. . .

ليلة السعد مافيــها شقا    كيف تشقى وطالعها سعود

 ومن قصائده:

بروق الحمى ابرقي يابروق  عسى الله يسقي بك المجدبين

ومن قصائده المغناة:

ذا نسيم القرب نسنس   وشفا  سقم المحبين

ديك اسكت ليتك اخرس   لاتفرق بين اثنين

  ووالده هو العيدروس الأكبر (811  -  865  هـ)  مؤلف كتاب (الكبريت الأحمر والإكسير الأكبر) وله شرح على قصيدة العالم سعيد بالحاف تربى على يد عمه عمر المحضار ( - ) صاحب جامع المحضار بتريم فقد عاش قربه حوالي 25 سنة. وقبره معروف بمقبرة زنبل بمدينة تريم - حضرموت. 

3 – بامخرمة, هو الشاعر الداعية  عمر عبد الله بامخرمة السباني الهجراني  (  -   )، كان يحب السماع والنشيد وحلقات الذكر والتراتيل الدينية والحان الدان. وله ديوان شعر يتغنى فيه بالسماع والدان وعادة مايبدأ قصائده بالدعوة إلى الغناء مثلا " شلي الدان" او "دندني".  كان بامخرمة محبا لضرب الدفوف بخلاف أخيه المؤرخ الطيب عبد الله بن عبد الله (ت 947 هـ ) مؤلف كتاب (ثغر عدن). و كتاب (قلائد النحر في وفيات أعيان الدهر) وبخلاف ابنه الفقيه عبد الله بن عمر(ت 972 هـ) مؤلف كتاب (الفتاوى العدنية) وكتاب (حاشية على شروح الروض في فقه الشافعي) وله (تعليقات على تحفة ابن حجر) وله (تكميل طبقات الاسنوي).

4  -  العراقي، هو الداعية احمد بن علي مؤسس أول مسجد بمدينة التواهي وقد نم تجديد المسجد عام 1328 هـ الموافق   مـ. ومن ساكني عدن المشهورين الداعية عبد اللطيف العراقي (ت 809 هـ) .أسس مسجدا بالقرب من ساحل صيرة  وقد عده المؤرخ عبد الوهاب بن عبد الرحمن البريهي من صلحاء المدينة في كتابه (صلحاء عدن) تحقيق المحقق عبد الله الحبشي.

5 -  والسودي هوالشاعر الداعية عبد الهادي السودي (860 – 932 هــ) كانت تربطه بعلماء عدن، كالعيدروس والاهدل، صداقة وزيارات وهو من مواليد صنعاء.

6 – لطفي جعفر أمان ( -   هـ) (1928 – 16 ديسمبر 1971 رمـ) من ابرز شعراء مدينة عدن بله اليمن عامة. كتب كثيرا من الأغاني لمطربي المدينة وخاصة لأحمد قاسم وبلفقيه والمرشدي وفتحية الصغيرة. من اشهر قصائده المغناة:

يابــلادي كـــلـما أبصرت شـمـسان الأبي

شــاهــقا في كــــبرياء حـــرة لــم تغـــلــب

صـحـت يــالـلــــمـجـد! . . . 

7 –  محمد علي لقمان (1314 – 1385 هــ)  ( 1898  -  1966 ) من رجال الصحافة في عدن رئيس تحرير صحيفة (فتاة الجزيرة)  أصدر أول عدد منها عام 1940 مـ. . . . من مؤلفاته:  (بماذا تقدم الغربيون) لعله صادر  في الأربعينيات، عام ؟ ورواية (سعيد) صادرة عام  1939 مـ ، و كتاب (عدن تطلب الحكم الذاتي) صادر  عام 1954 مـ. و (قصة الثورة اليمنية ) صادر عام 1963 مـ،

وابنه علي محمد لقمان (  -  ) ، (1918 -  1979؟ مــ) من ابرز شعراء عدن في الأربعينيات أيضا، نشر أول دواوينه (الوتر المغمور ) عام 1943 مم ،ومن دواوينه (على رمال صيره) صادر عام 1952 مـ.  في عام 1972 مـ غادر عدن إلى تعز وعمل مع شركة تجارية بتعز. 

وهناك الشاعر محمد عبده غانم (  -  هـ ) (1912  -  2000 مـ) و هوالآخر من ابرز شعراء مدينة عدن منذ الأربعينيات، تغنى في شعره بجمال صيرة ومن دواوينه (الشاطىء المسحور) صادر عام 1945 مـ و (موج وصخر) صادر عام 1962 مـ.  وت- الجرادةامعة الأمريكية بيروت عام 1936 مـ ، ومن لندن حصل على دبلوم تربية عام 1949 مـ.

8 -  الجرادة، هو الشاعر محمد سعيد جرادة ( 1927 -  1991)  من ابرز شعراء مدينة عدن منذ الخمسينيات، من قصائده المغناة قصيدة "وقفـة" :

هي وقفة لي لست أنسى ذكرها أنا والحبيب

في ليلة رقصت من الأضواء في ثوب قشيب

يغنيها مطرب اليمن الراحل محمد مرشد ناجي  ( 1929 -  2013 م ). ومن شعره أيضا "كأس وحبيب":

هاتها بشرى تمشّت في النفوس  ونجوما تتجلى في الكؤوس

و "ذات الخال":

صفوا حسنها عندي واطروا دلالها فوصفي لها وحدي يعيب جمالها

 و "وحي البردة":

راع المشوق وميض في دجى الظلم وحرّم النوم ذكرى جيرة الحرم

9 - التصوف تصور ديني له مفاهيم كثيرة منها أن "الصوفي هو الفرد العامل بعلمه على وجه الإخلاص" ، و من المفاهيم التي يقصدها الشاعر صفاء الروح، والباطن والظاهر وحب الطرب والنشيد والسماع والتراتيل الدينية الأصيلة والاجتماع بأهل الطرب والسماع من متذوقي الشعر الأصيل. من قصائد التصوف الرائعة مثلا:

ياربي هيئ لنا من امرنا رشدا    واجعل معونتك الكبرى لنا مددا

أنت الكريم وقد وجهّــت ياأملي    إلى رجائك وجــــها سائلا ويدا 

للشاعر محسن بن علوي السقاف من شعراء مدينة سيوون – حضرموت.

10 – صيرة او بالأحرى شبه جزيرة صيرة هي منطقة بكريتر يحيط بها الماء من ثلاث جهات تتخلله جزر صغيرة متناثرة وجبال شاهقة تكون منظرا بر- مائيا خلابا. كانت صيرة الني تقع في الخليج الأمامي لمدينة كريتر هي الميناء الرئيسي ولكنه تحول بعهدالاحتلال البريطانيإلى المعلا.

 على قمة احد جبال جزيرة صيرة بنيت قلعة صيرة  عام   1538مـ على يد البرتغاليين  وقامت الدولة اليمنية بترميمها حديثا بعد قيام الوحدة اليمنية فهي اليوم من المناطق السياحية الجذابة. 

 11  -  التواهي  مديرية في محافظة عدن، اليمن. يبلغ عدد سكانها 52,984 نسمة حسب احصائيات عام 2004. كانت قديماً عبارة عن قرية صغيرة لصيادي السمك، وأشار المؤرخ حمزة لقمانأن كلمة التواهي جاءت من لفظ (تاه) بمعنى ضاع حيث يقال أن أهالي عدنآنذاك كانوا يخشون الذهاب إلى تلك القرية خوفاً من أن يتيهوا في جبالها لأن الطريق لم تكن موجودة في تلك الأيام. 12 -لتواهي جاء من كلمة (الضواحي) وعند تحويلها للغة الإنجليزية نطقها الإنجليز TAWAHIأي بمعنى ضواحي المدينة ولأنها كانت واسعة وبها عدد قليل من السكان ولم يكن حينها الميناء قد بنى بالشكل المعروف حاليا وحتى مدينة المعلا لم تكن وقتها موجودة لان التكتل السكاني كان محصورا على مدينة عدن القديمة التي اسماها الإنجليز مدينة كريتر لاحقا.

 12  - الصهاريج  كلمة صهريج كلمة فارسية تعني حوض ماء.  تعد صهاريج عدن  او صهاريج الطويلة من ابرز المعالم التاريخية والسياحية اليمنية - مدينة عدنكريترمديرية صيرة وتدل على عمق الحضارة اليمنية . تقع أسفل مصبات هضبة عدن المرتفعة حوالي 800 قدم عن سطح البحر. القول الغالب أن بناءها مر بمراحل تاريخية متعددة كان أولها في القرن الخامس عشر قبل الميلاد في عهد مملكة سبأويتم تطويرها وترميمها من وقت لآخر.

13  - المنارة، منارة عدن،  تقع قرب بريد كريتر وملعب الحبيشي لكرة القدم يفصلها عن الملعب بستان صغير وهي ملاصقة للبريد. تتكون من ستة ادوار وطولها حوالى  21مترا وقد شوهدت مع مسجدها في صور ورسوم التقطها واعده البرتغاليون خلال القرن السادس عشر الميلادي.الأرجح أنها منارة لمسجد قديم مندثر بني خلال العصر الأموي في عهد عمر بن العزيز. وتم ترميم منارة عدن في العصر الحديث لقيمتها التاريخية.

14 - من الغزاة التي هاجموا مدينة عدن البرتغال والأتراك والروس والبريطانيون  وبقيام الوحدة اليمنية أصبحت عدن من أهم مدن اليمن، العاصمة التجارية والاقتصادية، وتولى اليمنيون قيادة أمورها العامة بدلا من الهنود والبريطانيين والروس.

15 – حقات والزعفران من أحياء مدينة عدن – منطقة كريترحقات تطل على البحر جوار صيرة،  والزعفران سوق قديم وحديث للزهور والعطور والبخور.

16-  سيوون عاصمة وادي حضرموت اسمها يحمل اسم واحد من ابناء الحاكم حضرموت فيها جامع سيوون المشهور بناه الفقيه احمد بارجاء الظفاري المذحجي عام 1366 مـ. وهي عبارة عن واد مجرى سيول تحيط به سلاسل الجبال من كل الجهات. تكثر فيه أشجار النخيل وتقع على مقربة منه مدن الوادي ومنها تريم وشبام والقطن وعينات ودمون. تغنى بسحرها الشعراء ويليق بنا أن نجمع ماقيل في مدينة سيوون نثرا وشعرا دعما لتراثها العريق، مثلا:

سيوون فيها السلا والأنس والسلوى الخ

وكتبت في سيوون شعرا مثلا:

سيوون بعد المغرب   كـــــــواكـب لم تغـرب

ضجة فجر اليوم ها    نامت كصيحات صبي

وكذلك:

سيوون هل تذكريني  من بعد تلك السنين

قصائد أخرى بشعر التفعيلة بعضها منشور في الصحف اليمنية.

 17 – بوسطن مدينة بولاية ماساشوســتـس  Massachusettsفي الشمال الشرقي بالولايات المتحدة، يبلغ سكانها حوالي أربعة ملايين نسمة فهي من اكبر مدن الولايات المتحدة، تأتي في المرتبة الرابعة بين المدن الكبرى بالولايات المتحدة. البعض ينظر إليها جامعة كبيرة لكثرة عدد الكليات بها. فيها اشهر الجامعات العالمية مثل هارفارد ومعهد ماساشوستس للتكنولوجيا  بكيمبردج, تلقى فيها الشاعر دراسته، بكلية سايمونز، لدرجتي الماجستير الأولى في الادآب 1992 – 1994  والثانية في الفلسفة  1996 –  1998وانطبعت في ذهنه صور بوسطن طالبا وسائحا ومقيما لا كثر من أربع سنوات عاد بعدها إلى عدن،كتب شعرا عن بوسطن باللغتين العربية والانجليزية منها قصيدته "يـا أ خت عدن – سحرا". وفي عام 2000 -  2005 أكمل الدكتوراه في جامعة كارولاينا الجنوبية بمدينة كولومبيا بالولايات المتحدة مقارنا بين الشعر اليمني والشعر الأمريكي في أطروحته "العلوي وفروست: الرؤية الشعرية." له قصيدة عن مدينة كولومبيا عنوانها: "كولومبيا: على نهر سالودا"


المجموعة الكاملة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق