]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الصمت و الكلام

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-05-18 ، الوقت: 00:42:18
  • تقييم المقالة:

فى كثرة الكلام علامات استفهام تجعل صاحبه اقل اتزان ما احلى شخص يختصر الكلام لا ينطق بكلمة لم يحكم العقل فيها قبل ان تخرج تجرح و تسبب الاذي يتحسر على قولها بعد فوات الاوان الحكمة ليست فى الصمت ام فى اختصار الكلام ترك المجال للعقل لاعطاء اشارة النطق بالكلام فيه الامان لصاحب القول و للموجه اليه الكلام

يا ما سمعنا كلام كالرعد يتزل على اناس كرام جعلوهم للسامعين لئام تبين بعد احكام العقل و ما تراه مبادؤنا صادر عن عدو خائن لا يريد الخير الحقد جعل منه مجرم يتعمد النيل من الشرفاء و الشجعان 

و يا ما سكن اللسان و صمت على الطغيان يري المجرم يسفك الدماء و يعثو فى الارض الفساد لا ينطق بكلمة واحدة لا يخاف الله يخاف شبه انسان 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق