]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يا عالم يا ناس

بواسطة: محمود فنون  |  بتاريخ: 2013-05-17 ، الوقت: 22:28:13
  • تقييم المقالة:

 

يا عالم يا ناس

محمود فنون

17/5/2013م
قرات مقالا للرفيق نافذ غنيم منشور على صحيفة نداء الوطن يقول فيه شيئا غريبا 
يقول لو سمع العرب كلام الشيوعيين  عام 1947 لما حصلت النكبة .
الله ينكب الذين لم يسمعوا كلام الشيوعيين؟ماتوا ! الله لا يردهم . 
يقول :لو قبل العرب التقسيم لما حلت النكبة .
يا عالم يا هو ...لحتى اليوم نسمع هذا الكلام .
طيب العرب سمعوا الكلام في سنة 1991 وراحوا على مؤتمر مدريد من أجل أن يأخذوا فقط الضفة الغربية ..ما الذي حصل ؟

أصبحوا خزمتشية للأمن الإسرائيلي
واليوم وافق العرب على التنازل عن الكتل الإستيطانية في الضفة بلسان حمد وسبعة مندوبين من بينهم وزير خارجية فلسطين ! ولم تتنازل إسرائيل عن الباقي. 
يا عالم يا هو 
في الخمسينات ظهرت هذه النغمة عند الرفاق الشيوعيين  وقالوا لو أن العرب قبلوا التقسيم لما حصل هذا وظلت بعض آثارهذه النغمة حتى الستينات. 
اليوم يتقدم رفيقنا عضو المكتب السياسي لحزب الشعب بمقال قد يكون يستهدف تذكير الناس بوجود الحزب الذي لا أثر له اليوم ولكنه يذكرنا بالحزب بأسوأ ما حصل منه وهو استعداده للإعتراف وقبوله بإقامة اسرائيل وأنه كان يعترف باسرائيل من زمان زمان .
يا رفيقنا : أنت تتحدث عن تجربة هزمت في الحرب . بريطانيا كانت هي صاحبة الخطة والمواقف وهي التي أثارت الحرب وقادتها على الجبهتين في المحصلة ،وهي التي أقامت دولة اسرائيل وفق برنامج محدد سلفا ومنظم في وعد بلفور وفي صك الإنتداب وفي كل برامج الإحتلال البريطاني لفلسطين.
لم تكن موافقة العرب ولا غيرهم لتحول دون ذلك . فقط النضال الجدي وبقيادة قوى مؤمنة بالإنتصار ومعادية للصهيونية والإمبريالية ..فقط هذا هو الذي كان بمقدوره أن يغير الأمر يا رفيق ان التاريخ لا يعترف بـ لو

الله أكبر :ما ان نعترف حتى يحل الخير العميم ولو فعلنا كذا لحصل كذا .أي كانت كلمة منا ستغير المجرى كله .سؤال :لو وافقنا على قرار التقسيم ولم يحصل شيء من هذه الخيرات .ما هو دليلك أن هذا كان سيحصل ولماذا يحصل . اليس هناك قيادة عامة للمشروع الصهيوني وهي التي تقرر ما يحصل وما لا يحصل ؟ أم هي كلمة من الحزب الشيوعي أو من الحاج أمين الحسيني كانت ستغير المسار وتتراجع بريطانيا عن فكرتها في تهجير الشعب الفلسطيني ؟

هل تقصد لو اعترف العرب بمشروع التقسيم :ألأممي" يعني أن يهاجر الشعب الفلسطيني من حصة اليهود طوعا وبالتالي لا نسميهم لاجئين أم انه كان بالإمكان أن يبقى الفلسطينيون في أمكنتهم وفقط اسرائيل تقيم الدولة وكأن ستمائة الف فلسطيني غير موجودين ؟ والله يا رفيق مقالتك نكشة راس من جهة أو يمكن أن يفهم منها الموافقة اليوم على تعديلات الحدود لصالح اسرائيل ونأخذ الباقي ولا البلاش؟

يا زلمة شو خطر على بالك كي تكتب هذا المقال ؟

 .

Bottom of Form

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق