]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الذي اقتنع بأنه تلزمه رقية , هل جاء الاقتناع من عنده هو أم من الناس ؟ :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-05-16 ، الوقت: 04:33:36
  • تقييم المقالة:

 الذي اقتنع بأنه تلزمه رقية , هل جاء الاقتناع من عنده هو أم من الناس ؟:

ج : الإحتمالان ممكنان .

قد يكون الشخص مصابا بالفعل بسحر أو عين أو جن وتلزمه رقية . وهذا من مصلحته ( كأي مريض آخر ) أن يكون مقتنعا بأنه مريض , لأن هذا الاقتناع يسهل تشخيص المرض كما يسهل مهمة العلاج بالرقية الشرعية . والمعلوم أن أصعب مريض هو المريض الذي لا يعـتَـرفُ بأنه مريضٌ وأسهل مريض هو المريض المقتنع بأنه مريض .

أما إذا لم تلزمه الرقية , فمن أين أتته فكرة أنها لازمة له ؟ .

      ا- قد يكون الوسواس جاءه من داخله لأسباب كثيرة ومتعددة , والمثال على ذلك شخص يقرأ عن أعراض الإصابة بالسحر في كتاب أو مجلة أو جريدة أو يسمعها من خلال شريط أو قرص أو من خلال التلفزيون أو … فيتوهم أنه كذلك يعاني من هذه الأعراض , وإذن هو مسحور فيقول " لا يهدأ لي بال حتى أرقي نفسي أو يرقيني راق معين ". 

     ب- وقد يأتيه من إلحاح الآخرين عليه , مثل الشابة التي وصلت إلى سن الزواج ولم تتزوج بعد , فتدخل كثيرات من النساء في روعها أنها مسحورة حتما حتى ينفر منها الرجال ولا يتزوجونها . تسمع هذا الكلام مرارا وتكرارا فيرسخ في ذهنها أنها حتما مسحورة بالفعل . وبعد ذلك يمكن أن تقسم لك بالأيمان المغلظة على أنها مسحورة حقيقة وفعلا , والدليل على ذلك بطبيعة الحال أوهام وأوهام ليس إلا ! .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق