]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من مدحك بما ليس فيك :

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-05-15 ، الوقت: 18:30:24
  • تقييم المقالة:


عبد الحميد رميته , الجزائر


قال لي " يا دكتور رميته " !


عندما قرأتُ اليوم في جريدة ... عن الوزير الذي يُـنادى من خلال برنامج تلفزيوني ب " يا معالي الدكتور " , وتُـكرر المناداة خلال البرنامج كله الذي استمر معه طيلة الحصة , ومع ذلك لم يعترض الوزيرُ على هذا اللقب ( لأنه في حقيقة الأمر ليس دكتورا ) وكذا لم يصحح الخطأ لا تلميحا ولا تصريحا . عندما قرأتُ هذا الخبر اليوم تذكرتُ ما وقع لي منذ حوالي شهر عندما زارني أحد الإخوة الكرام الذي تعرف علي من خلال منتدى الشروق , زارني في بيتي وتجاذبنا أطراف الحديث لمدة حوالي نصف ساعة , وأذكر أنه بدأ من أول كلامه يناديني ب" يا دكتور " , وكلم زوجته ( أمامي ) من خلال الهاتف النقال , وقال لها " أنا الآن في بيت الدكتور رميته " . وأذكر أنه عندما أنهى حديثه مع زوجته قلتُ له " أنا أخي الكريم لست دكتورا ولكنني فقط حاصل على شهادة الليسانس في مادة الكيمياء ". قلتُ له هذا حرصا مني على أن أكون صادقا معه كل الصدق . وأذكر أن هذا وقع لي في حياتي أكثر من مرة : تارة يناديني شخص ب " يا حاج " , فأقول له " يا هذا أنا لست حاجا ولكنني أتمنى لي ولك ولكل مسلم حج بيت الله الحرام وقبول هذا الحج " . وتارة أخرى يقول لي شخصٌ " يا دكتور " , فأقول له " أنا يا هذا لست دكتورا , وأظن أنني لن أكون دكتورا في يوم من الأيام لأنني لا أنوي متابعة دراستي في المستقبل ".
ومما يتصل بهذا الأمر أقول : حتى يكون الواحد منا صادقا كل الصدق مع الله ومع النفس ومع الناس , يجب أن لا يسمح لأحد من الناس أن يذكره بخير هو ليس فيه مثل :
1- أن يقول أحد الناس عنك بأنك صوام وقوام , وأنت لست كذلك .
2- أو يقول عنك بأنك كثير المطالعة العامة والدينية وأنت لست كذلك .
3- أو يقول عنك بأنك كثير الأسفار للخارج وأنت لست كذلك .
4- أو يقول عنك بأنك خبير في الشأن كذا أو كذا من شؤون الدين أو الدنيا , وأنت لست كذلك .
5- أو يقول عنك بأنك صديق علماء أو مسؤولين أو ...وأنت في الواقع وفي حقيقة الأمر لست كذلك .
يجب أن نرفض كل الرفض ( ونصرح بذلك ) كل ما تقدم ومثله , حتى نكون صادقين من جهة أولى .
ومن جهة ثانية يجب أن نرفض ذلك , لأن من نسب إلينا من الخير والفضل ما ليس لنا :
ا- إما أن يكون مخطئا , فوجب تنبيهه لخطئه .
ب-وإما أن يكون كاذبا , فلنعلم عندئذ بأن من مدحنا بما ليس فينا هو يوشك – والعياذ بالله تعالى - أن يذمنا بما ليس فينا .
والله تعالى أعلم وهو وحده الموفق لما فيه الخير


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق