]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

السيطرة على العالم

بواسطة: علاء لاشين  |  بتاريخ: 2011-10-02 ، الوقت: 02:04:03
  • تقييم المقالة:

قد يكون العنوان قوي ويحمل في معناه الكثير من القوه والامتلاك والتحكم ولكنها حقيقة امريكا التي مهدت اليها حتى استطاعت ان تحققها في الزمن المحدد لهذه الخطة .

جلس المفكرون والسياسيون والعلماء وكل عقل بشري يفكر في مجلس مغلق لتقرير مصير امريكا والنهوض بها حتى تصبح اكبر دولة في العالم وتعاهد في هذه الجلسة الجميع على كتمان هذا السر حتى يصبح حقيقة واقعة .

وعندما يصبح هذا الهدف حقيقة يمكن للعالم ان يعرفة او من لهم عقل يملك هذا التفكير من اجل الوصول للمخطط العالمي للسيطرة على العالم .

فلا يفيد شيء ان يعرفه اي شخص او دولة او منظمة بعد تحقيقه فلا يمكن ان يقوى احد على مواجهه العالم بمفرده!!!

عندما اجتمع هؤلاء بحثوا كيف ينهضوا بالولايات المتحدة كي تصبح الاقوى في العالم فوجدوا انفسهم يفكرون في امور محددة تاخذ مخططهم في طريق البناء :-

وجدوا ان العقل المخطط والمال المنفذ هما اداتان لتنفيذ هذا المخطط وبالفعل كانت الاداه الاولى وهي المال متوفرة في اكبر رجال اعمال على مستوى العالم وهم رجال الاعمال اليهود واصبح باقي الاداه الثانيه وهي العقل فبحثوا في طاقاتهم من العلماء ووجدوا ان المانيا والمانيا بالتحديد تملك هذه الاداه بقوة حيث كانت المانيا زاخرة بالعلماء في مختلف المجالات كما ان المانيا في هذا الوقت كانت من اقوى دول العالم ان لم تكن الاقوى فاصبح التاثير على علمائها بالهجره او الانتقال الى امريكا له فوائد كثيره منها الاستفاده بعقولهم الفذه وحرمان المانيا منها ومنها ايضا اضعاف قوه كانت تخيف امريكا في هذا التوقيت بسلب العقول الفذه منها وبالفعل استطاعوا ان يجلبوا هؤلاء العلماء الى الولايات المتحده منهم من ذهب تحت تاثير المال المغري ومنهم من ذهب مخطوفا تحت التهديد !!!!

وبعد ان جمع المجلس الامريكي السري المال والعقل بدأو في التفكير والتخطيط لاكبر مخطط يمكن حدوثة في العالم .

بعد تفكير طويل وابحاث ودراسة مستفيضة سرية توصلوا الى مثلث يمنحهم هذه الخطة الاسطورية في السيطرة على العالم.

بنود هذا المثلث كالآتي :

1- مباديء وسياسات
2- اهداف محددة
3- نتائج


لنبدأ باول اضلاع المثلث :

1- المباديء والسياسات التي توصلوا اليها في مخططهم :-

بعد بحثهم وتفكيرهم العميق توصلوا الى ان اهم مباديء القوة ان يكون المنافس ضعيف او على اقل تقدير اضعف ومن هنا وجدوا ان الوحدة والتوحد بين الدول امر مرفوض حيث يعطيهم مزيد من القوة فكانت اول سياسة يتفقون عليها في سياساتهم :

أ‌- فرق تسد :-
حيث عندما تواجه فرد وانت اقوى منه فبكل تاكيد ستكون لك الغلبة ... اما ان تواجه مجموعة من الضعفاء فبالتاكيد حتى وان كنت اقوى سيكون لهم الغلبة .
ب‌- اقتصاد قوي :-
وتوضيح هذه السياسة بالشكل المبسط يمكن تمثيله في شخص يملك المال ولا دين عليه فبالتاكيد لا يوجد من يستطيع ان يؤثر عليه بسبب دين او مال عليه رده وبالبلدي مش محتاج لحد. وهذه السياسة وان كانت قائمه على رؤوس الاموال فهي من البنود الاولى المتوفرة على ايدي رجال الاعمال اليهود.

ج- التطور العلمي:-
ولتوضيح هذه السياسة بالشكل المبسط .... عندما يملك شخص مالا ويملك العقل المستنير فبالتاكيد سيسطتيع ان يضع المال في مكانه السليم كما ان العلم عندما يتوفر له امكانيات ماديه فبالتاكيد سيستطيع ان يتطور ويطور كل ما حولة وفي هذه السياسة بالتحديد بحث الامريكان واليهود في تفريغ العالم قدر استطاعتهم انذاك من العقليات الفذه واستقطابها بالاساليب التي ذكرتها في اول الحديث حتى تملك امريكا وحدها العلم وبالتالي تملك التطور .

د- السياسة العسكرية:-
وهذه السياسة قائمة على الحرب على القوى العظمى انذاك لاضعافها وبالتاكيد في هذا التوقيت لم تكن الولايات المتحدة تستطيع ان تفعل ذلك بمفردها فكانت تعتمد على التحالف حيث تتقرب من قوى دولية ضد قوى اخرى فعندما تنتصر تصبح استطاعت ان تتخلص من جزء من هذه القوى ويتبقى الجزء الاخر فقط وكان هذا واضحا في الحرب العالمية الاولى والثانية .

لننظر بالارقام والشرح المبسط ماذا فعلت الولايات المتحدة في الحرب العالمية الاولى والثانية ومدى الدهاء والخبث في كلاهما :-

أ- الحرب العالمية الاولى : قامت الحرب عام 1914 م وانتهت عام 1918 وكانت بين دول اوروبا ولم تكن الولايات المتحدة لها دخل فيها ولكنها استغلتها استغلا امثل حيث شاركت في الحرب سنة 1917 وبالتحديد يوم 6 ابريل على المانيا ويوم 7 نوفمبر على المجر والنمسا اي لم تبدا الحرب وتركتها تشتعل وعند قرب الانطفاء وقرب انتصار الماني يشوبه الضعف في خسائر الجنود والاسلحة لتقوم وتشن عليها وعلى كل من المجر والنمسا الحرب لتشارك في اضعاف احدى اهم القوى في العالم وهي المانيا انذاك ولنرى ماذا فعلت الولايات المتحدة ايضا في هذه الحرب من دهاء وخبث .... حيث قامت بادانه الدول الاوروبية قبل الحرب واثنائها باموال وتكاليف الحرب التي انتهت بالدول الاوروبية الى خسائر فادحة ..... .

مكاسب الحرب العالمية الاولى:-

لم تستفيد اي دولة سوى امريكا بهذه الحرب بامرين هم من اهدافها الاساسية في سياستها للسيطرة على العالم :

1- المشاركة للقضاء على الامبراطورية الالمانيه التي كانت القوة المزعجه والعظمى انذاك بعد استنزاف قوتها على مدار 3 سنوات في الحرب وكانت السنه الرابعة والاخيره لامبراطورية منهكة القوى .
2- اصبحت امريكا اول دائن في العالم وكان الدين على اغلب الدول الاوروبية الذي وصل سداده الى 45% من احتياطي الذهب في العالم اصبح ملكا للولايات المتحدة مما يخدم سياسة الاقتصاد القوي لها والضعيف للباقي.


ب-الحرب العالمية الثانية : قامت الحرب عام 1937م وانتهت في 1945م وكانت بين دول التحالف المكون من 50 دوله من اوروبا ابرزهم بريطانيا وروسيا وفرنسا ومشتركة معهم الولايات المتحدة ضد 9 دول تسمى دول المحور معظمهم من اوروبا وابرزهم المانيا ومهم اليابان وكما عرفنا السياسة الامريكية العسكرية في اضعاف القوى العظمى فقد قامت الولايات المتحدة بالاشتراك في التحالف الاقوى لكي تقضي على دول المحور وبالتالي تتخلص من قوى عظمى فيقل عدد القوى العظمى في العالم كما اوضحت سياستهم العسكرية في بداية الحديث عن السياسة العسكرية.

وهذا ملخص لسياسة امريكا العسكرية ومكاسبها في الحرب العالمية الثانية:-

1- بدات امريكا الحرب فعليا في عام 1942م اي بعد مرور خمس سنوات من الحرب التي انهكت كل القوى حيث بدات دول المحور في التفوق ثم انهكت قواهم فاشتركت الولايات المتحده مع دول الحلفاء المنهكين ايضا وانتهت الحرب الى انهيار معظم دول المحور وابرزهم المانيا واليابان كما انهكت اغلب دول الحلفاء مثل انجلترا وفرنسا ولم يتبقى فعليا قوى عظمى سوى الاتحاد السوفيتي احد قوى الحلفاء والولايات المتحدة ( نجاح السياسة الامريكية في تقليص الدول العظمى الى دولة واحدة تقريبا وهي الاتحاد السوفيتي الحليف وقتها مع الولايات المتحدة)
2- امريكا اقل خسائر واكثر زياده لديون الدول لها وهي نفس الفكرة التي قاموا عليها في الحرب العالمية الثانية.
3- وقف الحرب بين الدول وانشاء منظمة الامم المتحدة في نيويورك وكان هذا تمهيدا لجعلها حكم بين الدول وشبة السيطرة والتحكم في هذا المجلس من خلال مقعدها الدائم فيه.

ج- الحرب الباردة او ما يسمى بالاستنزاف :
بدات بعد الحرب العالمية الثانية 1945 حتى سنة 1990 مع ما تبقى من الدول العظمى وهي الاتحاد السوفيتي فبعد ان تم القضاء على كل القوى العظمى وتبقت قوى واحده فآن الاوان للقضاء عليها ونظرا لان الحربين الاولى والثانية كانت بخسائر فادحة فلم تفكر لحظه الولايات المتحدة ان تشن حربا نظامية ولجات الى حرب استنزاف واضعاف للقوى المنافسة حتى انهارت هذه القوى الروسية عام 1990 تقريبا واصبحت رسميا الولايات المتحدة اقوى دولة في العالم.

مكاسب الولايات المتحدة في حربها البارده :

1- القضاء على القوه العظمى الاخرى عن طريق تمويل جماعات وتنظيمات مسلحة عربية واسيويه واوروبيه لتفتيت الاتحاد السوفيتي واضعافه ومن امثلتها تنظيم القاعده واسامه بن لادن احد المدربين في العسكرية الامريكية وامداده بالسلاح .
2- زيادة التضخم في اوروبا بعد الحربين الاولى والثانية والحرب البارده ادى الى زياده مديوناتها لدى امريكا وبالتالي تحكم اقتصادي عالمي وخاصه في احتياطي الذهب العالمي
3- اعلان الولايات المتحدة رسميا باقوى دولى في العالم ومن ثم السيطرة على العالم.

------------------- وهكذا يتنهي اول ضلع من اضلاع المثلث -------------------------

الضلع الثاني :-

الاهداف المحدده : لم يكفي الولايات المتحدة ان يتم اعلانها باقوى دول العالم عسكريا واقتصاديا ولكن استمر المجلس الامريكي في تخطيطه للاستمرار على القمة وهذا يؤدي الى مزيد من العمل على اهداف تؤدي الى استمرارها في سيطرتها على العالم ومن هذه الاهداف .

1- التجسس على دول العالم اجمع لمعرفه ادق اسرارها ونقاط ضعفها فمن يعرف نقاط ضعفك يسهل عليه التغلب عليك!!!
2- اعطاء دول العالم الفقيره او ما تسمى بالثالث لمعونات وديون كي تبقى هذه الدول مكتوفة الايدي في قرارتها وسياستها تحت وطئة الدين .
3- تقسيم العالم وامكانية الاستفاده من كل قسم فالشرق الاوسط وبالتحديد دول الخليج العربي غنية بالذهب الاسود وبالتالي هو الهدف الاسمى في هذه المنطقة لسيطرة عليه ليس فقط لكي تاخذه ولكن لكي تمنع هذه الدول من ان تصدره لغيرها فلا يصح ان يقوى غيرها .
4- التدخل السياسي بالتاثير على منظمة الامم المتحدة في كل قراراتها تقريبا لصالح مصالحها فقط .
5- القضاء على اي تحالف بين الدول وان حدث من اوروبا فتبقى الولايات المتحدة تملك بعض الحلفاء في اوروبا الخارجين عن هذا التحالف كي يبقى لها حليف في كل منطقه .

وغيرها من اهداف من شأنها استمرار البقاء كاقوى دولة في العالم .

---------------------- وهكذا ينتهي ثاني ضلع من اضلاع المثلث ----------------------



الضلع الثالث :-

النتائج : بكل تاكيد وبعد الشرح المفصل للمخطط فالنتائج هي بقاء الولايات المتحدة الدولة الوحيدة العظمى في العالم ولكن لم يكن تفكير المجلس الامريكي محدود على الوصول لهذه النتيجة ولكن كان ممتد الى الحفاظ على القمة او على هذه النتيجة النهائية وعندما نفكر للحظات في رسم مثلث ونستطيع رسم ضلعين منه فبالتاكيد وضح لنا بكل سهوله رسم الضلع الثالث ..... .

باكتمال اضلاع المثلث .... نجح المخطط واصبحت امريكا اقوى دولة في العالم وبعد نجاحها كما سردت في اول حديثي لم يكن كل هذا علني بل كان سرا وبتخطيط محكم وبعد اتمام نجاحه لم يكن يهمهم كشفه او معرفته فمن يعرفة مثلي واخرين فمن الممكن ان تكون هذه المعرفة قبل ان يحدث هذا المخطط ذو فائده .


http://alaalasheen82.blogspot.com/


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق