]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

15 مايو

بواسطة: هبة أبو صهيون_Hiba Abu Sahyoun  |  بتاريخ: 2013-05-14 ، الوقت: 11:00:47
  • تقييم المقالة:

15 مايو

هبة أبو صهيون

15 مايو .. عذراً لن أسميه يوم النكبة! فإني لأجد في ثنايا هذه الكلمة شيئاً من اليأس في استرداد حقنا المسلوب .. و كأننا نذكر أنفسنا أننا في كل عام سنكون منكوبين بفقد فلسطيننا و كأننا نذعن لتلك الكلمة و يتخللنا من حيث لا نشعر الاستسلام لحالنا المريع!! _ أو ربما هذا ما يتبادر الي من شعور سلبي عند سماعها_ 

أنا لن أسميه يوم النكبة , بل يوم النقمة... فمن يشعر بنقمة على الظلم يبقيها داخله ناراً لا تخمد لظاها بل يشحذ بها همته و يوصي بها من بعده: انقموا على سالبي أرضكم,, و المراد "انتقموا" أو على أقل تقدير "لا تهنوا" فضلاً عن ما توحيه صورة "المنكوب" من ضعف , بينما ما توحيه كلمة "ناقم" من قوة !! "الناقم" لن تكفيه كلمات "المنكوب" من شكوى لتنسيه ألمه أو حتى تسكنه! ألم الناقم لا يداويه الكلام بل الأفعال !!

لذا, لن أسميه أبداً يوم النكبة بل يوم النقمة... و سيكون شعاري فيه على الظلم كما هو دائماً "الله أكبر" فكبروا بإيمان و صدق أيها الناقمون,, على الأقل لتشعروا بوجود الأمل ...

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق