]]>
خواطر :
فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وجهة نظر

بواسطة: moaaz rashed  |  بتاريخ: 2013-05-14 ، الوقت: 10:55:44
  • تقييم المقالة:

 

وجهة نظر


"أغفر لأعدائك دائماً، فلا شيء يضايقهم أكثر من ذلك"
أوسكار وايلد


هي وجهة نظر بعض الناس جعل من هذه المقوله ايه من القران 
وبعد الناس يصدقها ولكن تتغير من موقف الى موقف 
وبعض الناس يعارضها


هي وجهات نظر
عندما يقول اوسكر اغفر لاعدائك دائما فهنا لم يكن يقصد التسامح وحل المشكلات بل كان يقصد لم يوجد شيئ في الدنيا يضايقهم اكثر من التسامح فكان بدافع الانتقام المتذاكي


اما اذا قال احد رجال الدين اغفر لاعدائك دائما فهنا يقصد التسامح ونشر دعوة دينه 


فالانجيل مثلا يقول 
قول السيد المسيح فى خطبته الشهيرة على الجبل «لاتقاوموا الشر بمثله، بل من لطمك على خدك الأيمن فأدر له الخد الآخر. أحبوا أعداءكم وباركوا لاعنيكم، وأحسنوا معاملة الذين يبغضونكم، وصلوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويضطهدونكم».


اما في القران 
«لئن بسطت إلى يدك لتقتلنى ما أنا بباسط يدى إليك لأقتلك إنى أخاف الله رب العالمين». (سورة المائدة).


فقط الامر بسيط هي وجهات نظر

الا اخبركم بسر ؟ تريدون ان تعرفوه!! اليس كذالك 
كل هذه التفسيرات صحيحه ولكن الطرق المؤديه اليها تختلف

أري اليوم أشياء غريبه جدا 
*مثلا الاخواني والليبرالي 
هم مختلفون في وجهات النظر اليوم اصبحوا اعداء 
*التعصب الديني بين المسلمين والمسحيين الفتنه الطائفيه
*مشجعين الاهلي والزمالك اصبحوا يكرهون بعضهم البعض 


انا متأكد ان في تعليقات المقال سيخرج من بعض الناس رجل يقول انه لا يوجد كره بين الاهلي والزمالك 
ولا يوجد في مصر شيئ يسمي بالفتنه الطائفيه
يوجد في مصر كره بين النوادي وبعضها بدليل حادثة بور سعيد
ويوجد في مصر فتنه طائفيه بدليل الكتدرائيه وماسبيرو وكنيسة القدسين

لابد ان نعترف ان هناك مشكله لنبدأ التفكير في حلها والعمل على زوالها 
هي مجرد وجهات نظر انا اعتقد ان هناك فتنه والبعض يري انه لا يوجد فتنه 
والبعض الاخر يري انها موجوده ولكن ليست ذو اهميه لتغلب الطابع الوجداني عند المصريين والطيبه


هناك مقوله الكل يعرفها هي : الاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضيه
الان الاختلاف في الرأي يجلب الكره والعداوه
الان يخرج الناصريين يقولون ان الاخوان ليسوا مصريين 
ويخرج الاخوان يقول ان الناصريين دكتاتوريين وظلموا الاسلاميين
وهكذا يحدث الخلاف لانهم تطاولوا على بعضهم في اول المطاف


هناك اشياء من وجهة نظري انها الحل من وجهة نظر غيري لا تغير شيئ
من وجهة نظر غيرنا يعطي حلول امثل 
1: من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليقل خيرا او ليصمت 
2: اخلاص النيه
3: الموضوعيه والمصداقيه في الكلام 
4: ان يكون كلامك مطابق لافعالك
5:التناقش خير من الجدال 
6: الزوق في القول والعمل



اعلم جيدا ان التناقش خير من الجدال عليك ان تعلم ان الدنيا ليست كافيه لعداء البشر لاسباب يخجلون ذكرها 
تقدم بالاعتذار دائما فهو لغة العظماء 
لو لم يوجد اختلاف في الرأي سيكون احدنا بمثابة الجثه الهامده 
لولا اختلاف الرأي لكنا نضيئ الحجرات بالنار ولظللنا في العصر الحجري 
اذا كان هناك رجلين الاول يحمل جنيه والثاني مثله 
وبدلنا الجنيه الاول بالجنيه الثاني هل يوجد اختلاف اعتقد لا 
لو هناك رجلين الاول يحمل فكره والثاني يحمل فكره وبدلنا الفكرتين 
هل يوجد اختلاف نعم اصبح كل منا لديه فكرتين
الاختلاف هو سر التقدم 
والعداء هو سر التخلف


بقلم / معاذ راشد

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق