]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

احنا اسفين يا ريس

بواسطة: Hadeer Gamal  |  بتاريخ: 2011-10-01 ، الوقت: 15:32:04
  • تقييم المقالة:

 

اعلم تماما ان من يقرا هذا العنوان سينهال علي بالانتقاد وسينعتنى بلقب "فلول النظام السابق" ولكن تمهل واكمل قراءة المقال الى النهاية  انا فعلا اقدم اعتذارى للمخلوع "مبارك" ولكن عن ماذا ؟!!  اعتذر نيابة عن معظم الشعب المصرى اننا لم نقم بثورة مثل هذه منذ اعوام ,نعم لقد تاخرنا كثيرا للقيام بثورة كثورة "اللوتس"هذه كما يطلق عليها   واعتذر ايضا عن سماحنا لك ولنظامك البائد والفاسد باهانة كرامتنا وكرامة مصر , واعتذر عن سكوتنا وصمتنا وعن خضوعنا للظلم  وعن دماء اخوتنا التى لم ناخذ بحقهم طوال سنوات حكمك,بل واثناء الثورة  واخيرا وليس اخرا اعتذر عن كل قطعة من ثرى هذه البلد الطيبة كانت قد بيعت فى عهدك الفاسد بابخث الاثمان !! والاهم اقدم اعتذارى لكى يامصر ,نعم انتى ايتها البلد الطيبة الطاهرة ,اعتذر اننى لم استطع ان اقدم لكى شيئا يذكر فى الماضى سوى ان اتفوق فى دراستى واهديكى ثمرة هذا النجاح الطيب  ولكننى اعدك اننى ساحاول قدر استطاعتى ان ارد لكى جزء من جميلك  ساكون مواطنة صالحة اخلص فى عملى ,واحافظ على كل شبر من ارضك  هذا وعدى لمصر وانتم ,نعم انتم ايها الشعب المصرى  اليس لديك اعتذار تقدمه لبلدك؟! اليس لديك وعود تعمل على تحقيقها؟!   حاول ان تبدا معى من الان لجعل مصر فى صفوة دول العالم .بل على راسها .فلنعمل معا من اجل مستقبل باهر  ولكن تذكر ان الكبار هم من يعملون اكثر مما يتكلمون   

بقلمى


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Hadeer Gamal | 2011-10-02
    المهم اننا نبدا بنفسنا علشان نستعيد حلمنا وكل واحد يخلص ف عمله بدون ان ينتظر الثواب فبناء مستقبل مصر هو الجائزة الكبرى
  • Alya Mohamed | 2011-10-01
    فعلا مصر تستحق منا الاعتذار فأكثرنا لا يرحمها فكم بطرنا نعمة الله علينا في بلدنا وأسأئنا اليها كم شوهناها فبدلا من ان ننحني امام نيلها العظيم حمدا لله علي نعمته قمنا بالقاء القمامة فيه ومخلفات المصانع وغيره الخ الخ .وبدلا من ان ننحني شكرا لله أمام نعمة الارض الخصبة بورناها واقمنا الخرسانة الاسمنتية بدلا من سنابل القمح ومددنا يدنا للخارج ورضينا الذل باستيراد لقمة عيشنا بعد ان كانت مصر سلة لغذاء العالم أصبحنا نمد يدنا للمعونة الامريكية والقمح الامريكي والاقماح المسمومة والملوثة أسفين يا اول ارض زرعت وصدرت وتبرعت بخيرها فعلا اسفين يارب علي بطر النعمة .أسفين لكل طريق وزقاق مثقل بالقمامة ببلد الحضارة .أسفين لأساذة الهندسة الذين تخرج من تحت ايديهم هؤلاء المقاولون الذين شوهوا الطراز المعماري ببلد الاهرامات .أسفين علي الوقفات الانانية وليست الفئوية لاننا عاقين يا مصرأنتي بمرحلة المخاض ليخرج لنا من يأخذ بيدك للامام ونحن نجرك للخلف اسفين يا مصر لان فينا مدرس بيتاجر بالعلم وبيستغل لحظة ضعفك ويضرب ويقول مفيش شغل الا بزيادة راتب انا اسفة اني عشت لليوم الي يكون فيه المدرس القدوة والمثل الاعلي تاجر في نظر تلاميذه يزايد ويستغل ليعلم الصغار كيف تحب تفسك وتضغط لحظة ضعف بلدك .أسفة فعلا اني عشت لليوم الي الطبيب فيه بيتخلي عن مريض مكسور او امرأة حامل في لحظة ولادة أو عجوز مريض اسفة انكم مصريين واني عشت لما أشوف بينا بلطجي ومأجور فعلا أسفين يارب ع البطر اسفين يا مصر ع العقوق من حقك تتبري منا لاننا في وقت الشدة بنشد فيك وبنقطع فيكي .أسفين للشهداء الي ضحوا عشان البلد ترتقي اسفين للفقراء والمحتاجين الي اتنسوا في هيصة تقسيم التورتة والي الكل نسي ان كان اهم مطالب الثورة عيش حرية كرامة انسانية فانتهكت الكرامة الانسانية علي الطرق الصحراوية واصبح العيش وليس المقصود به الخبز فقط نار يا حبيبي نار أسعا فوق الخيال أما الحرية فبعدما كان قاتلها النظام الفاسد فقط اصبحنا نحن بعدما صرنا فئات واحزاب وجماعات وائتلافات نحجر علي حرية بعضنا بعض حتى داحل الاسرة الواحدة اصبحنا ثوار وفلول وللحديث غصة اكتفي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق