]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

الحب .. طريقنا جميعاً .. وجميعنا نعرفه

بواسطة: سلطان عبدالسلام  |  بتاريخ: 2013-05-12 ، الوقت: 13:03:34
  • تقييم المقالة:

 

 

ما أجمله ! 

ما أروعه !  

ما ألطفه ! 

ما أتعبه ! 

قتله مؤلم .. 

وجراحه لا تتضمد .. 

ودموعه تحرق .. 

رغم كثرة ضحاياه إلا أن الكل يتمناه .. 

أعرفتموه ؟؟

إنه الحب يا سادة ..! 

ليس من المهم أن أخبركم عن أي الحب أتحدث ..

ليس مهماً أن أعلن لمشاعري عنوان ..

لستم بحاجة لتلميحٍ لتعرفوه .. 

أتعلمون لماذا؟ 

لأن مشاعري تكفي لتخبركم .. 

فصوتها بات مسموعاً .. 

باتت تفضحني بينكم .. 

لم يعد بوسعي إسكاتها .. 

سأخبركم بسر ..

لا لا .. 

أعذروني .. 

فهو ليس سراً ..

فكلنا يعرفه .. 

ولكن لا علي سأخبركم.. 

اعلموا أنكم على هذا الطريق ماضٌ .. 

جميعكم لا استثناء .. 

جميعكم ستذوقون حلاوته .. 

جميعكم سيصيبكم تعبه .. 

جميعكم .. 

جميعكم ..

فعلاً .. 

تباً لها من مشاعر متناقضه ..

أعجبني لأساتذة الغرام أبيات .. 

أعجبتني لأننا أسراها .. 

 تختصر مشاعرنا جميعاً على هذا الطريق الغريب الحبيب .. 

لن أقولها فهي مجرد همس من وحي الماضي ..

لأكتب كلماتي .. 

وأي كلمات .. 

كلمات تفيض حباً .. 

عشقاً ..

أتلومونني .. 

فأنا أتكلم عن حبٍ سطرت قصصه على دفاتر التاريخ .. 

بل هي على القمر مسطره .. 

فهو من سامرهم .. 

فكيف لا تسطر على قلوب المحبين ؟؟ .. 

تباً لك أيها الحب غرقاك كثر .. 

وما أجمله من غرق .. 

أتعلم ؟؟ 

لقد اختطفتني يا حب من بين كل الحضور .. 

وأخذت بقلبي إلى عالم آخر ..

إلى عالم لا يسكنه إلا ضحايا الحب .. 

أحبك يا حب فأنت حقيقتنا .. 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق