]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

::..خير أمة ..::

بواسطة: سرسام حمودة  |  بتاريخ: 2013-05-11 ، الوقت: 21:22:10
  • تقييم المقالة:

في اطار تخلف مجتمعنا المسلم

كيف نقنع ألامم ألاخرى :

بأننا خير أمة أخرج للناس ؟؟

................بديعة عمر

 

  • جمال العربي | 2013-06-01
    السلام عليكم .
    للأسف الشديد , حالنا اليوم يقول العكس .لم نعد خير أمة أخرجت للناس .

    ما يقنع غيرنا أننا خير أمة , هو تحقق وعد الله تعالى .و الله لا يخلف الميعاد .بالإستخلاف و التمكين و الأمن .
    و كل هذا مفقود و الحلل ليس في وعد الله إنما في الأمة .

    و وعد الله تعالى مشروط بعبادة الله و انتفاء الشرك .
    يقول الله تعالى : {وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ} (55) سورة النــور.

    عبادة الله تشمل عمارة الأرض أيضا أي العمل الصالح .و هو مفقود .
    أما عن الشرك فالأمة سنة و شيعة و صوفية غارقة في الشرك .

    الأمة الإسلامية اليوم كذبت كتاب الله المجيد .و وافقت النصارى جوهر عقيدتهم .فهم سواء كلهم يعتقد حياة عيسى في السماء كأنه إله مع الله .

    و أغلب المسلمين يعتقدون أن المسيح الدجال رجل كافر يشارك الله أفعاله .يحيي الأموات و ينبت نبات الأرض ...فهل هناك شرك أكبر من هذا ؟.

    و غالبية الأمة , يكذبون القرآن و يعتقدون أن نعمة مكالمة الله لعباده انقطعت .فلم يعد الله يكلم بشرا و لم يعد يجيب أحدا دعاه.

    متجاهلين قول الله تعالى :{إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ} (30) سورة فصلت.


    {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} (186) سورة البقرة.

    و تناسوا وصايا رسول الله محمد-صلى الله عليه و سلم,  في مجيء مهدي الأمة و مسيحها و ضرورة بيعته و اتباعه .الحديث :(( يهبط نبي الله عيسى و أصحابه ...) صحيح مسلم .

    فالقضية أن علماء الأمة سطروا لنا عقائد قاتلة للأمة .فكانت النتيجة قسوة القلوب و البعد عن الله و الغرق في الشرك .فبقي العلماء ينظرون للخروج من المأزق .و لن يفلحوا أبدا إلا باتباع مبعوث السماء الذي وصى به محمد صلى الله عليه و آله و سلم .


» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق