]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على بوابة الانتظار....

بواسطة: الثريا رمضان  |  بتاريخ: 2011-09-30 ، الوقت: 23:59:19
  • تقييم المقالة:

 

سيد الفجر في جفني... تحياتي.... لروحك الرفراف في جسدي... وبعد... أعاود أرسمني... بين تلال رسائلي...     أنا تلك الأنا... أتذكرني... أم الغياب طال... فانتحرت أشواقك... قبل أن تغمرني...     سيد الأغصان في شجري... هل لي فيك بعضي... تجتاح ليلتك الطويلة.. أم صرت طيفا... يغتاله البرد في جفن نعس...     بين انتظار الوقت يغتال الدقائق... وانكسار الضوء... تحت ظلال غصن وارف... تمضي... وأمضي... وكلانا... يشعل النيران في لهب الغياب... وكلانا... يقتل الشوق سحاباتِ طريقِه...     ربما تمطر عندي... أو أنها... قد أمطرت صبرا عليلا... يحرق الثلج على بوابة ليلي... يرفع الرايات بيضاء...     سيد الصبح هل فيك مِنّي... ريح عطر... أم أني... بقايا ذكريات مقفره... صبارة الصمت الطويل... تصطاد أجنحة سراب... في سراديب قلاعي...    الصبح دونك عتمة... والليل بعدك سنديان يتكسّر... فتعال نغتال الحقيقة... ننتفي عند أسوار... رسائلنا العتيقة... نستبيح مرافئ الأسرار... لا رصيف لنا... سوى نحنُ...   ما أجمل الشمس تعانقني صباحا... وضياء الحلم يحملني لعينيك... وتغاريد طيور تحتمي بين حصوني... هات ليلك والنهار... وانتظرني... فأنا... في عتمة الليل أعياني غيابك... وانتظرني... فأنا دونك... أعياني الانتظار...
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق