]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

احترم نفسك...رسالة من القلب

بواسطة: ياسمين عبد الغفور  |  بتاريخ: 2013-05-10 ، الوقت: 19:18:53
  • تقييم المقالة:

 

تستخدم عبارة (احترم نفسك) كمسبة عند وجود خلاف حاد بين طرفين و من يقولها لا يفكر فيها بشكل جيد...و تقال عبارات كثيرة لتوجيه ضربة للخصم أو للتخلص من الغضب الذي ينمو و يتضخم في عروق الإنسان ، سأشرح هذه الكلمة لأنني أتمنى أن يعرف الناس المتعقلين حقيقة أن كل شخص قد يعاني من ظروف قاهرة و نادرة الوجود فيتعرض للّوم و التقريع دون أن يعرف أحد أن ما يرونه ليس (هو) أو أن له تركيبة نفسية مختلفة أو أن يكون مختلفاً و يعاني أيضاً بسبب أشياء لا يمكن أن يعرفها سوى من يجربها..أحياناً لا يستطيع الإنسان أن يتخلص من ألمه الناتج عن عدم التفهم مهما فعل و حينها لا يوجد أمامه إلا خيار واحد و هو أن يحاول أن يتفهم الأشخاص الذين لا يجدون من يتقبلهم و ينشر صفة الاحترام و هي بذرة صغير قد تسقط على تربة الروح فتُنبت المودة ، قررت أن أنفتح على المجتمع و أنشر معلومات مفيدة لأساهم في الحرب ضد رفض شخصيات معينة بسبب توجهها النفسي لأنني أؤمن أن الله خلق هذه الحياة للجميع و ليس لنمط معين من الناس ، أوجه رسالتي التي تنص على ما يلي: حتى لو أخطأت في يوم ما لا تخجل من الناس فمن سيستخدم أخطاءك للنيل منك هو شخص يكرهك و يسعى للوصول إلى مصلحته من خلال تدميرك و لو كان يحبك لنصحك بهدوء دون أن يذيع زلاتك و يجعل هفواتك تبدو كبيرة بالتهكم....اخجل من الله ، لا تخجل من نفسك و لا تحقد عليها فقط بسبب سلوك معين قمت به أو لأنك لم تكن لبقاً في أحد المواقف...لا تقل كم أنا غبي أو ما أغباني و لا تفقد ثقتك بنفسك لأنك لا تستطيع أن تسيطر على نفسك بسبب الشراهة (زيادة الشهية للطعام) أو لأنك غير قادر على خسارة بضع كيلوغرامات لتصبح رشيقاً أو لتكون صورة طبق الأصل عن خيالك ، حاول أن تكون رشيق و حسن المظهر و لكن عليك أولاً أن تتغلب على شهيتك المفرطة بطرق سلمية و ليس بالعنف و التعسف و ترك تناول الطعام لتعاقب نفسك....لا تتصرف بهذه الطريقة ، كنت أعتقد أن الإنسان يحصل على الحب و الرعاية من الآخرين فقط و لكن لم أكن على حق لأنه يمكن للإنسان أن يزود نفسه بالحب و الحنان و الشيء الذي يسبق الحب هو الاحترام و الصبر...أنا لا أقصد أن تبرر أخطاءك و تشجع نفسك على الكسل و لكن كل المشاكل تحل بالهدوء و التفكير المنطقي مع اكتساب المعلومات بالقراءة عن مواضيع لها علاقة بما يحدث لك و بالتعرف على قصص الأشخاص الآخرين ، و ماذا؟؟ ماذا سأقول أيضاً؟؟


من كتاباتي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عبد الحميد رميته | 2013-05-14
    1- مازال أمرنا بخير مادمنا نحاسب أنفسنا

    ومازال أمرنا بخير مادمنا عندما نعصي الله ونخالف أوامره نلوم أنفسنا ويؤنبنا ضميرنا

    وما زال أمرنا بخير مادمنا باستمرار نطلب من الله جل وعلا أن يغلبنا على أنفسنا وعلى الشيطان .

    وما زال أمرنا بخير مادمنا متواضعين مع الله ثم مع الناس , وما دمنا مشغولين بعيوبنا أكثر مما نحن مشغولون بعيرب الناس .

    2- ثم ملاحظة بسيطة ابنتي الكريمة : نقول " استح من الله " ولا نقول " اخجل من الله " ,

    لأن الحياء محمود وهو خلق وأدب حسن , وأما الخجل فهو أمر مذموم , ويمكن أن يصبح مع الوقت مرضا .

    3- مثل " احترم نفسك " , كلمة أخرى تعود عليها الناس , وهي  " اتق الله " , وهي كلمة قد تقال في موضع وتكون نصيحة عادية ومقبولة

    , وقد تقال في موضع آخر وتكون مرفوضة , وذلك عندما نقولها لشخص نعتبره مذنبا أو مخطئا وهو متأكد من نفسه ويعلم يقينا أنه لم يعص ولم يخطئ في أمر ما .

    بارك الله فيك ابنتي الكريمة ياسمين , وجزاك الله خيرا كثيرا ونفع الله بكتاباتك , آمين .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق