]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كامله والعنكبوت

بواسطة: د.هاله محمد البيلى  |  بتاريخ: 2013-05-10 ، الوقت: 18:33:04
  • تقييم المقالة:
كامله طفله صغيره جميله ذات عينين واسعتين وأيدى صغيره بيضاء وشعر أسود منسدل ذو خصلات حريريه  وإبتسامه مشرقه ووجه جميل وضاء..... وقد كان والدها يحبها حبا كبيرا ،ويهتم بها إهتماما كثيرا ،وفى إحدى  الأيام  أراد والدها أن يعلمها درسا مفيدا ..ألا وهو الشجاعه وعدم الخوف ...فكما أن الأطفال دائما ما يخافون من كل ما هو متحرك من الحشرات الزاحفه والطائره وغيرها ..كانت كامله تخاف من العنكبوت وعندما تراه تبدأ فى الصراخ والبكاء ...فأراد والدها أن يعلمها أن العنكبوت ليس حشرة ضاره ولا داعى للخوف منه ...بل إن بيت العنكبوت أوهن البيوت ..وقد جعل الله عزوجل بيت العنكبوت والحمامه  منجيان للرسول صلى الله عليه وسلم فى الهجره ... فما الداعى لهذا الخوف ؟ فقام والدها بعمل حيله صغيره ....فأحضر بعضا من الخيوط وقام بتشبيكها حتى جعل منها شكلا مثل العنكبوت ....وقام بإمساك هذه الخيوط أمام الطفله وجعلها تراه وهو يمسكها ....ثم أعطاها إياها، وقامت كامله بإمساك الخيط ولم تخف ...ثم كرر والدها نفس العمل مره أخرى حتى إقتنعت كامله بأنه ليس هناك خطرا من الإمساك بالخيوط .... كان الهدف من وراء هذا الفعل هو إشعار كامله بأن بيت العنكبوت  هو أشبه بهذه الخيوط المشبكه فهى ضعيفه ومن السهل التخلص منها حتى يصبح المكان نظيفا ....كما أن العنكبوت يقوم بإصطياد الحشرات الضاره من المنزل ... إن تربية الأطفال على عدم الخوف من الحشرات فى المنزل يساعد الوالدين مثلما يساعد الطفل ...لأنه يساعد الطفل بعد ذلك من التخلص من الحشرات الضاره فى المنزل بنفسه ...فيتربى الطفل على حب نظافة المكان من حوله دون أن يطلب النجده من غيره حتى يساعده ...كما أن تربية الطفل على التمييز بين الحشرات الضاره وغيرها عاملا قويا فى توسيع مدارك الطفل فى الإستفاده مما حوله .... 
... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق