]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الاضراب شعار الثورة

بواسطة: Ashraf Amer  |  بتاريخ: 2011-09-29 ، الوقت: 20:44:29
  • تقييم المقالة:

ما نسمع عنة فى هذة الأيام من اضراب المعلمين مطالبين بزيادة الأجور يجعلنا نعيش قسطا من الخوف والتعب والارهاق ، ليس حب الوطن كلمة عادية ولا كلمة سهلة نتعامل بها فى حياتنا اليومية ، فكثيرا منا يزعم حبة للوطن ولكن اين الحب الحقيقى للوطن ؟!!

حب الوطن سيل من التفائل اختلط بسيل من التغيير نتج اعصار التقدم وفاض الازدهار وأمطرت السماء رقيا ....
اما ما نراه اليوم من اضراب المعلمين ما هو الا غفلة المعلم بالمقولة : " كاد المعلم أن يكون وزيرا " ، فعندما غفل المعلم عن قيمة عملة لجأ الى الاضراب وما نسمى الاضراب الا عادة تعودنا عليها من المدرسين وهى الطمع والجشع واستغلال الفرص ومن المؤكد لديكم اننى لا أقصد كل الأساتذة !!

ولكن السؤال المحتمل توجيهة الى وزير التربية والتعليم : كيف سيكون حال امتحانات الثانوية العامة فى ظل هذة الاضطرابات واضراب المعلمين ؟؟ ، وان كان الجواب فية ميل للعاطفة .. فهل تعتبر هذا تقدم علمى ام تخلف ؟؟

ايها الوزير ؛
رسالتى اليك ليست مجرد حوار معك ، ولكن رسالتى اليك : " قامت ثورة التغيير ، وأنت وزير الثورة ، بك حماس وطنى عالى وميل للديمقراطية على النحو الراقى ، ولكن تعلمنا دائما ان لكل قاعدة شواذ ... فهل أنت شاذ الوزارة ؟؟ اما الوزارة جميعها شاذة ؟؟ "

                                                                                         الكاتب / أشرف عامر

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق