]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لغة الأرقـام

بواسطة: محمد نورالدين  |  بتاريخ: 2013-05-08 ، الوقت: 13:24:50
  • تقييم المقالة:

صديقي لايعرف سوى لغة الأرقـام

تسأله سؤالا .. تجد الجمع والطرح أولا .. ثم يأتيكالجواب ..

في ليلة سفـر بـاردة .. ساد فيها الصمت والإرهـاق

قال لي .. كم تتصدق كل سنة من مالك ؟

عجبت من السؤال بعد طول سكوت

ولكنه أصـر على السؤال مرة أخرى .. وقبل أن أجيبسألته .. لماذا تسأل ؟ .. وأنت تعلم أن إخفاء الصدقة خير من إعـلانـها كما في الحديث الشريف عن النبي صلى الله عليه وسلم : " سبعة يظلهم الله يوم لا ظلإلا ظله " وذكر منهم : " ورجلا تصدق بصدقةفأخفـاها، حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينــه "

ولكنه شدد في السؤال .. واحترت في الجواب

فكرت .. كم أتصدق في سنة كاملة .. ؟

سؤال يمر عبر السنة .. أيام وشهور مضت

بعد أن لاحظ طول تفكيري ..

قال : دعني أقرّب لك السؤال ..

نحن الآن في منتصف الشهر ..

مضى نحو أسبوعين من بداية هلال هذا الشـهــر

كم أنفقت في أوجه الخير والبر .. ؟

أجبته بسـرعة وبدون تردد .. لم أنفق شيئا إطـلاقا ..

هز رأسـه .. وأصـاب هدفـه .. وعاد للغة الأرقــاموقرر بعد برهة من الوقت

أنت لا تتصدق في اليوم ولا بشق تمرة .. أرأيت كيف ؟

تعجبت من حسـابه .. ولكنه أضـاف ..

أنت لا تتصدق إلا إذا وجدت فقيـرا .. أليس كذلك ؟

قلت له .. نعم ..

هز رأســه .. وقال :

متـى نجد ذلك الفقيـر المحتاج .. أو متى بحثت عن فقير؟

ولا أقول فقيرا فقط .. بل من أقاربك أو جيرانك .. ؟

كان جوابي داخل نفسي .. لم أبحث لا عن جار ولا قريب ..

قال : لو فرضنا أنك تتصدق كل يوم بريـال .. لأصبحمجموع ما تنفقه في عام كامل ثلاثمائة وستون ريالا ..

مبلغ زهيد .. انتظر الجواب !

قلت له موافقا .. نعم هذا صحيح ..

ولكنني أعلم أنني لا أتصدق بهذا المبلغ في عام كاملرغم ما قلته ..

واصل حديثه .. بعد أن أكملت جوابي

باب الصدقة باب كبيـر من أبواب العبادات فيه سدلحاجة فقير ..

وكسوة لعـار .. ولقمة لجائع .. وإغاثة لملهوف ..

وتعليم لجاهل ..

لقد وهبك الله هذا المال .. ومرتبك كبير ولكن ماذاقدمت للإسلام والمسلمين ؟

هل اشتريت كتابا لإخوانك وجيرانك .. ؟

هل شاركت في بناء مسجد ولو بالقليل .. ؟

كم شريطا إسـلاميا أهديت .. ؟ كم فقيرا واسيت .. ؟

مجالات الخير كثيرة .. و متعددة ..

ولكن أرأيت كم نحن محرومـون من هذه الأجــر ؟!

لماذا لا تخصص مبلغا ثابتا كل شهر .. مما زاد عنحاجتك ينفق في أبواب الخير ..

ثم هناك الكثير تستطيع أن تقدمه .. خذ مثلا وعليكبالجمع ..

لو استغنيت عن كأس من اللبن تشربه في اليوم لوفرتريالا كاملا يكفي شراء وجبة كاملة لعائلة مسلمة لم تر طعاما يوما أو يومين !

لو تركت شراء ثوب واحد مما زاد عن حاجتك كل عام .. لأنفقت مبلغا مائة وخمسين ريالا تكفي لشراء كتبإسلامية توزع على مدارس المسلمين ..

لو تركت زوجتك شراء فستان واحد كل عام .. لكفى ذلكتكلفة برنامج إذاعي إسلامي لمدة عشرين دقيقة .. في بلاد الحرب لا هوادة بين المسلمين والمنصرين ..

أرأيت كيف فعلت ؟

ألبسها الله لباس الأمن يوم الخوف .. وكساها لباسالتقوى .. وجعل ما تركته في الدنيا سترا لها عن النار يوم القـيامة ..

أرأيت .. يا أخي الحبيب .. كيف يمكنك أن تترك بعد موتكصدقة جارية قد تظل تنال ثوابها إلى أن تقوم الساعة !

من كتاب الزمن القادم .. عبدالملك عبد القاسم

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق