]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الذيـــــــن يقتلـــــــــون العفــــــــــــة والبـــــــــراءة ؟.؟؟؟

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-05-06 ، الوقت: 10:04:02
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

الذيـن يقتلـون العفـة والبراءة        ؟..؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هنــا قطـرات النــدى تلمـع فــوق ورقـة عذراء يشع منهـا الحيــاء

طهـــر مقــدس  تخلــو  ساحتـه مــن سطــوة التدنيـس  والفحشـاء

فــــي ريــــاض العفـــة  والنقـــاء  تسقــى  بمـــاء  غيثــه  الأنبيــاء

جمــال النفـس مـع جمـال الروح يكمـل العقـد بأروع حبات الصفـاء

تمثـل درراً مكنونـة  في الأعماق غاليـة غيـر منثـورة فـي الهــواء

سكوتها مقدس  فـي روعة كتاب ولو أرادت يمنع قـولها الاستحياء

لا تـرفع عينهـا بجـرأة  ولهـا بالإشـارة أن تنـال مـن العز ما تشاء

وهنـاك قطـرات النـدى  تخطئ طريقها إلـى صفحة الرزيلة والبـلاء

لا تشفـع لهـا بـراءة الطفـولة فهـي رقم في جوقة الفساق والنزلاء

محجـوزة فـي المهد لساحة الفجور ولو علمت لهـربت مـن الشقاء

تبكـي لأمـرها مليـون مـرة  ولو بكت أخرى ما أفادتها كثرة البكـاء

أمـم تنـادي بحضـارة وبحـرية متاحــة محفوفة بالعهر فـي الفضاء

حـرية تجــادل الأخـلاق وللفـرد فيها أن يفعل فــي نفسـه مـا يشـاء

وتــلك لعنــة أوجــدت لعنـة ومـن قبـل كــم عاقب الله قوماً بالبــلاء

ـــــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق