]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دار ثقافة

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-05-06 ، الوقت: 08:17:37
  • تقييم المقالة:

 

دار ثقافة

وحدنا الجزائريين ,ومن أصطفينا دون سائر البشر ,ووهبنا ملكة تغيير وتأويل  الأسماء على غير مسمياتها .ربما هذا راجع حسب النفساني (فريود) الى الليبدو ا والى الكبث و الى الحرمان وخاصة منه النفسي الجسمي الجنسي الإجتماعي.وعندما يكون المرفق العمومي او المؤسسة العمومية تؤدي غرضا رديئا تسقطه العامة على اللا أخلاقي في المقام الأول.ولم يكن هذا ناتج من عندنا كجزائريين يغلب علينا الطابع البلغمي العصبي ,أيضا ينعكس هذا في الأفلام العربية وخاصة الشرقية ,عندما تصبح دار ثقافة او قصر ثقافة تقوم مقام دار (....) !بكل ما تعني الكلمة من سفور وإسقاط وخروج عن منطق الأداب العامة.

كان من المفروض أن تنزل الكلمة منزلتها وخاصة ان لفظة ثقافة ذكرت في القرآن الكريم / (..وأن يثقفوكم يكونوا لكم أعداء.......) ,كما أن الثقافة هي ما يبقى عندما نخسر كل شيئ,وأعتقد ان العالم العربي خسر كل شيئ ,خسر الثورة والثروة ,وخسر رأس مال الإنسان ولم تعد إلا الثقافة ,وهاهي اليوم تمس بأبخس الألقاب ,وتقارن  بدار الفساد الأخلاقي وسوء الوازع,وبيع الإنسان لأخيه الإنسان على إعتباره بضاعة قابل للشراء والبيع في أية أسواق كاسدة فاسدة.

المهم ,الفراغ عدو الإنسان ,كل هذا راجع لو وضعنا كل رجل مناسب في مكان مناسب ,لما وصلنا الى هذا المنطق المعكوس الى هذا المصطلح الجديد الذي صار يغزو مؤسساتنا ومؤسسات الدولة ,وإذا لم نفاعل المرفق العام ,سوف ينتقل الداء الى بقية المؤسسات ,ومن تمة نقرأ على المرفق الثقافي العام او غيره السلام

وحتى لاتكون دارثقافة او قصر الثقافة هي نفسها دار (....),على الدولة ان تعيد ما لله لله ,وما لقيصر لقيصر,أن تعيد الدار لأصحابها,وتبعد الطفيليين الذين لم يحسنوا صنعا ولم يدافعوا قيد أنملة على دارهم التي أولت إلى مآرب أخرى.وإذا كانت الثقافة في وقت مضى أعتبرت كإنقاذ هي اليوم تستغيث فمن ينقذ قصور الثقافة ودور الثقافة ومديريات الثقافة من ثقافة القصور ومن ثقافة الدور وثقافة الإدارة, ومن دار (....)...!؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق