]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هذا ما قاله صديقي بتلك المرأة!!!!!

بواسطة: ناجح شنيكات العبادي  |  بتاريخ: 2013-05-05 ، الوقت: 23:09:15
  • تقييم المقالة:

قدر
قدر...قدر...قدر
كان التقائي بها قدر
عرفتها...عشفتها... قدر
احبها...تحبنى...قدر
ومن حبها اين المفر
قدر ...
انسانة بحجمها الكبير
بشعرها الغزير
بوجهها المنير
تسكن القلب الصغير
قدر...
ولا اظنها مستأجرة
او عابرة
او انها تنوي الرحيل
لانها حفرت قواعد بيتها في حضنه
من ودها وحنانها
ربطت مداخل بيتها وتحصنت
قدر...
سكنت ولا تنوي الرحيل
وكيف الرحيل؟
واساس بيتها دماء في شراييني
وكل كرية تقول لي احبها
وانني انا احبها...وانه القدر
قدر...
قدر بان اموت لو قالت رحيل
فمنافذ القلب المتيم  مغلقة
تعود في النهاية لنقطة البداية
فلا خروج بلا قدر
وما دام ألقى بها  علي القدر
ولا الايمان مكتمل الا بما جاء القدر
فانني احبها ...احبها
حتى يمانعني القدر
قدر...

   

    Load Older Messages

Load Newer Messages

Load More Results   Select messages to forwardSelect messages to deleteSelect messages to mark as spam CancelDeleteForwardMark Spam


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق