]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا ذنب لي

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2013-05-05 ، الوقت: 21:01:10
  • تقييم المقالة:

 

  لأنّ القلوب لا تشترى .. لم أستطع أن أهبك قلبي ،، ولأن الربيع لا يأتي إلا مرةً بالسنة ومرةً بالعمر ..

فلا ذنب لي إن وصلت متأخرة إلى قلبي..

و لفحتك أوراق الخريف اليابسة.. 

بدلاً من أن تهتف لك نداءات الورود المزهرة.. 

ولأنّ النبض لا يهدي إيقاعه السريع المتلاحق إلا لشخصٍ بعينه ..

فلا ذنب لي إن تأخرت طرقاتك باب قلبي ..

لا ذنب لي إن سبقتك أحداهن وتأخرت خطواتك عن بابي ..

لا ذنب لي إن أعاثت من كانت قبلك دماراً في فؤادي ..

فوشمت اسمها على جدرانه ..

وخلّفت جرحاً يبكي حرمانه ..

واحتكرت قلبي و حنانه ..

فلم تجديه مرحباً ولا مهللاً ..

بل استقبلك على عكازٍ من ألم .. 

وتجبيرةٍ من وجع ..

ورفاتٍ مما كان و راح .. 

لا ذنب لي إن لم تكوني أنت ما كانته هي !!


أعتذر منك

فلا ذنب لي إن وصلت في الوقت الخطأ ..

و القلب الخطأ ..

و المحطة المقفرة في حياتي بالخطأ ..

لا ذنب لي إن حملتك رياح القدر إلي في وقتٍ متأخر جداً لقلبي ..

ففي هذا الوقت .. قلبي في سباتٍ حزينٍ عميــــق .. 
______________
نضال فياض
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق