]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قتلوك غدراً

بواسطة: mohamed hesham  |  بتاريخ: 2013-05-05 ، الوقت: 12:06:08
  • تقييم المقالة:

مصر مسلسل عربى , مصر والمصريين

 

الغيث بداً قطره ومن ثم  انهمر , خذو العبره من افواه لم تتكلم , فإن تكلم يقتل غدراً .

ان الذى نحن بصدده الان هوه هيمنه على مصر لا بل على الشرق الاوسط والعرب والانسانيه , فعندما تتكلم عن مصر لا تتكلم عن بلد واحده ولكن تكلم بعروبه العرب  ,

ما الحل فى ما نحن فيه الان !؟ هل هو عقد صفقات مع ايران واليهود والامريكان ام مع من ؟ فالعيب فينا اصبحنا سنه وشيعه وفى وسطنا اليهود والامريكان , انقسامات لا يوجد مثلها مثيل , ومن ضمن الانقسامات حتى فى المساجد يوجد مساجد اوقاف ومساجد انصار سنه , ولا حول ولا قوه الا بالله .

فإذا انتظرت الشفقه من عدو لك فات خاين , واذا انتظرت الامانه من عدو خاين فأت غادر , ولكن يجب اشعال الحق بالسيف الله الذى لا يفل ولا يصدأ .

فنحن جبناء العصور بل جبناء الامه باسرها , فنحن الذى حفرنا قبر صدام وخططنا لقتله  يا حكام العرب يا حجاج مكه هل يجوز قتل مسلم فى ليله عيد منتظر , نعم فإنها لا تغتفر .

فهل يا مصر قد رضيت عنك غرف البيت الابيض , وان رضيت فالله لن يرضى , حاكم مصر محمد بديع مرسى , ايذهب كلب البيت الابيض الى فلسطين الحبيبه ويقولن ان القدس عاصمة اسرائيل , لم يقل الكلب الاكبر هذا  وهو بوش , نعم انها تقال فى عصر الاخوان ولكن احزن وانا اقول مسلمين , فأين شعاركم و ماذا يعنى شعارك , ها هو حكم مصر بين ايديكم فماذا فعلتم وماذا تعلمت من تاريخ الوطن العربى , صدام قد قتل شهيداً وكل حكام العرب سوف يقتلون او يموتون فلماذا ما انت فيه الان فيموت الاسد مره واحده ويموت الثعلب كل يوم .

فلا تنظر للعرب ولكن انظر للمستوى الاُسَرى بين العائلات ,فتلاحظ ان ابناء العم يتخاصمون فيما بينهم لان الخوه لم تكن لهم , فهذا ما يحدث بين العرب .

اللهم هيئ لنا من امرنا رشدا. واهدنا الصراط المستقيم .


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق