]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في فقه ما بين الزوجين الجزء 11 والأخير

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-05-03 ، الوقت: 21:58:06
  • تقييم المقالة:

س201 : ما الحكم في تصوير الرجل في العرس لنساء وهن في كامل زينتهنَّ ؟.
إن كنَّ أجنبيات عنه فالتصوير حرامٌ ثم حرامٌ .
س 202 : ما الحكم في تصوير المرأة في العرس لنساء وهن في كامل زينتهنَّ , بحيث يطَّـلعُ على الفيلم فيما بعد رجالٌ أجانب ؟.
لا يجوز هذا أبدا ,سواء كان المتفرجُ هو العريس أم غيره. والفعلُ حرامٌ سواء أقبلَ الناسُ عليه أم أعرضوا عنه .
س 203 : ما الحكم في زغاريد النساء ؟.
هي تعبيرٌ عن الفرحة , ولا تخرج الزغاريدُ بإذن الله عن جملة الغناء المباحِ في الأفراحِ كالأعراسِ وغيرها .
س 204 : ما الحكم في استعمال العروس في يوم عرسها للمساحيق على وجهها ويديها ؟.
إذا ظهرت بهذه الزينة أمام أجانب عنها من الرجال , فإن الزينة تصبحُ حراما . أما إذا لم تظهرْ بها إلا أمام نساء أو زوج أو محارم من الرجال , فلا بأس بذلك بإذن الله .
س 205 : اختلاط الرجال بالنساء في الأعراس حلال أم حرام ؟.
الاختلاط هو اجتماع الرجال والنساء غير المحارم في مكان واحد يمكنهم فيه الاتصال فيما بينهم بالنظر أو الإشارة أو الكلام أو البدن من غير حائل أو مانعاً يرفع الريبة والفساد . والعفة حجابٌ يمزقه الاختلاط ، وقد حرم الإسلام الاختلاط والأدلة على ذلك كثيرة وكثيرة , ولا يجوز إلا عند الضرورة . وإذا وقع يجب أن ينضبط بضوابط شرعية معينة . والاختلاط السائد في كثير من الأعراس هو اختلاط في العادة حرامٌ لأنه لا ضرورة له . والذي دعا إليه ليست الضرورةُ في العادة , وإنما هو تهاونُ الناس وتكاسلهُم وقلةُ خوفهم من الله وضعفُ الوازع الديني عندهم و ... ويُـمنع في الأعراس حتى دخول الزوج على زوجته ( إذا احتاجها لأمر ما ) إذا تم هذا الدخول بين النساء السافرات .
س 206 : ما حكم خروج العريس مع عروسه يوم الزفاف في سيارة واحدة ؟.
إذا بقي في نفس السيارة مع عروسه , ولكن بعيدا عنها وعن الاحتكاك بها فليس لنا دليلٌ عندئذ على حرمة هذا الفعل . ومع ذلك أنا أنبه هنا إلى أمرين :
الأول : هو أن هذه عادة دخيلة علينا , وهي عادة مخالفة لعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة , وهي منافية للحياء وللذوق السليم , حتى وإن لم تكن حراما .
الثاني : هو أنها جاءتنا في الأصل من عادات النصارى ومن شابههم , ولم تأتنا من مسلمين .
س 207 : ما الحكم في لبس دبلة الخطوبة من طرف العروس والعريس ؟.
إذا ألبس الواحدُ الخاتمَ للآخر أمام جمع من الناس : رجالا ونساء , في جو مختلط فإن هذا لا يجوز لأسباب عدة :
ا- أن فيه إثارة لغرائز الشباب خاصة غير المتزوج , وبالأخص الذكور عندما يرى الرجلَ يمس يدَ زوجته والمرأةَ تمس يدَ زوجها .
ب- أن في هذا الأمر من الاختلاط البشع - بين الرجال والنساء ضمن المتفرجين والمتفرجات - ما فيه .
جـ- هذا الأمر غير جائز لأنه تقليد للأجنبى , ولا ننسى أن " من تشبه بقوم فهو منهم ".
د- وهذا الأمر غير جائز كذلك بسبب الاعتقاد الفاسد بأن لبس الدبلة يُسبب محبة بين الزوجين . ومما يدل على أن الناس - عموما - كما قال الألباني رحمه الله , يعتقدون أن دبلة الخطوبة تجلب المحبة : التشاؤم من خلعها .
هذا , وأما إن كان خاتم العريس من الذهب فإن الحرام والإثم يُصبح مضاعفا لأن في ذلك مخالفة صريحة لنصوص صحيحة في السنة تحرم خاتم الذهب على الرجال.
س 208 :ما الحكم في إطلاع النساء على عورة العروس بحجة تهيئتها للزفاف ؟.
إطلاع النساء على عورة العروس بحجة تهيئتها للزفاف , حرام ولا يجوز أبدا . لا يجوز أن تطلع المرأة على عورة المرأة لا في عرس ولا في غيره , لقول النبى صلى الله عليه وسلم
" لا ينظر الرجل إلى عورة الرجل ولا المرأة إلى المرأة ". وعورة المرأة بالنسبة للمرأة كعورة الرجل في حق الرجل , أي من السرة إلى الركبة . ولتعلم المرأةُ أنها إذا بلغتْ لمْ يجز لأمها ولا لأختها ولا لأية امرأة أخرى أن تنظر إلى عورتها .
س 209 : ما الحكم في ذهاب العروس إلى الكوافير الرجل ليحلق لها أو ليمشط لها شعرها ؟.
ذهاب العروس إلى الكوافير الرجل ليحلق لها أو ليمشط لها شعرها حرام ومنكر كبير بلا خلاف , بل هو من أشد المنكرات التي أصبحت في بعض المجتمعات عادة لا تنكر . ويا للعجب كيف سمحت الفتاة المسلمة أن تسلِّم جسدَها لرجل أجنبي يعبث به ؟ وكيف سمح أهلها وزوجُها بهذا الأمر ؟! أليس هذا من الدياثة ؟! . بلى ثم بلى !.
س 210 : ما الحكم في خروج النساء مع موكب العروس يوم زفافها , متبرجات سافرات ؟.
تبرجُ النساء وخروجهن إلى مثل هذه المناسبات عرايا أو شبه عرايا حرام كما هو حرام في غير وليمة العرس , بل هو هنا أشد حرمة لأن عدد المشاهدين هنا من الرجال أكثر وأكثر, ومنه فالمنكر أكبر وأكبر .

والله وحده أعلم بالصواب , وهو وحده الموفق والهادي لما فيه الخير .

نسأل الله أن يبارك فينا جميعا , نساء ورجالا , دنيا وآخرة , آمين .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق