]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

يعربي الهوية .

بواسطة: علا سمحان  |  بتاريخ: 2013-05-03 ، الوقت: 15:35:28
  • تقييم المقالة:

 

ملامحي سمراء بدوية
وقلبي بنقاء الأجواء القروية
وفكري متحضر متمدن
أنا وطن بأكملهِ
أمثله من شرقه لغربه .
ومن شماله لجنوبه .
ولا اختلاف بــ الانساب والمسميات عندي .
لا أميز سلطي عن مقدسي
ولا شامي عن كردي .
وأديان السماء كلها متساوية عندي
افتخر باني سني .
وأعتز بمريم العذراء أمي .
وعلي كرم الله وجهه قدوتي .
لا جواز سفر لدي ,,,, ولاحتى رقم وطني.
وهويتي لا تحمل سوى اسمي

وبلاد الشام بجلها موطني .
فلا تعريف بي سوى عروبتي .
  ولا اعترف  بتلك الحدود مصطنعة .

فأنا ,,, وأنت ,,, وهي ,,, وهم ,,, ونحن
جميعنا يعربي الهوية .
فلا تعد قول سني وشيعي
ولا قروي وبدوي .

يعربي الهوية وهذا يكفينا .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق