]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فقال البائع عندئذ " آسف . نحن لا نبيع أمهات " !

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-05-02 ، الوقت: 21:52:24
  • تقييم المقالة:

 

بسم الله

 

عبد الحميد رميته , الجزائر

 

فقال البائع عندئذ " آسف . نحن لا نبيع أمهات " ! :

 

دخل أحدُهم إلى متجر لبيع اللعب , وقال للبائع " أريد أن أقدم لابني هدية , هي عبارة عن شيء يشغله عندما يكون وحيدا في البيت ", فقال البائع عندئذ " آسف . نحن لا نبيع أمهات " !.

 

تعليق:

 

1- اللعب بالنسبة للطفل الصغير مهم جدا , وهو جزء أساسي من تكوينه التربوي الذي لا بد منه لكل ولد .

2- الأصل بالنسبة للولد الصغير هو اللعب , واللعب الهادف أولى من غيره بطبيعة الحال , وأما بالنسبة للكبير فالأصل هو الجد والاستثناء هو اللعب .

3- اللعب بالنسبة للكبير هو كأي شيء آخر , إذا زاد عن حده انقلب إلى ضده . وكثرة اللعب عند الكبير هو عادة شغلُ من لا شغلَ له , أو هو وظيفة الحمقى كما يقول المثل الفرنسي المشهور .

4- كثرة اللعب عند الكبير تساوي عادة جملة نتائج منها إضاعة الوقت أو قتل الوقت الذي هو عبارة عن جريمة لا تقل بشاعة عن سائر الجرائم المعروفة الأخرى .

5- اللعبة يمكن جدا أن تُـقدم للولد على شكل هدية , وأما الهدية للكبير فيجب أن تكون شيئا آخر أعلى قدرا من لعب الدنيا كلها .

6- الهدية التي تعود على صاحبها بفائدة الآخرة أعظم وأجل وأهم بكثير من الهدية التي تنتهي فائدتها ونفعها بانتهاء وقت معين أو بانتهاء الحياة الدنيا .

7-الصور المجسمة لإنسان أو لحيوان لا تجوز , وهي حرام إن كانت للزينة . وأما إن كانت ليلعب بها الأطفالُ فقط فهي جائزة بإذن الله ولا حرج فيها .

8- قال البائع عندئذ " آسف . نحن لا نبيع أمهات " !!!. والحقيقة أن المرأةَ أعلى قدرا وأجلُّ مقاما من أن تكون وظيفتها فقط هي شيء يشغلُ الولدَ عندما يكون وحيدا في البيت . كما أن المرأةَ أعلى قدرا وأجلُّ مقاما من أن تكون مخلوقا يُـباع أو يُـشترى .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق