]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ظنون

بواسطة: ليث الجوذري  |  بتاريخ: 2013-05-01 ، الوقت: 06:12:50
  • تقييم المقالة:

 

 

كلّما تجرّعت قليلاً من اشواقكِ
هدّتني طُرق المسير اليكِ
واضناني البُعد
كأنّي منتظِرٌ
سحابةَ عمرك الازلّي
لحظةَ الوصول
وأنا وأنا نُحاول الصُمود

علّ بعض قسوة الهوى

تُطيّبُ خاطري
وتجلدُ ذاتاً
أحبّت فوفت
وفارقت فحفِظت
أسرار قٰربك
وما بعدها
من شجون
لاتنامي
فكُلُّ اللحظاتِ أنتِ فيها
وَأنا
ما كنت حاضراً
في غيابكِ
كي اكون .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق