]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من هدي الرسول في الدعوة

بواسطة: محمد علي مرعي  |  بتاريخ: 2013-04-29 ، الوقت: 18:55:27
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

 

فإن القدوة في هذا الزمن لابد أن يكون ممن تجد له راحت في قلبك وهكذا هو رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد كان مثالا في الأخلاق الفاضلة قال تعالى   ' لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا21 ' سورة الأحزاب 

والنظر في صفات رسولنا المصطفى لا يجد صعوبة في تطبيق ما كان عليه الرسول من هديه وصفاته المحمدية بل يجد الرفعة بين الناس و لك عليها اجر عظيم في الاقتداء بها بل يجعل الله لك بها الأجر العظيم

وإذا علمنا أن هديه في الدعوة انه منهج متكامل في الحكمة والرفق والقدوة الحسنة، وقد أرشده القرآن إلى أساليب الدعوة بقوله{ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ  {النحل:125

 وقوله تعالى}: وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ {آل عمران:159 .

فكان صلى الله عليه وسلم يستعمل في بعض الحالات أسلوباً من الرفق لا يجارى، من ذلك حديث الأعرابي الذي بال في المسجد، فلما زجره بعض الصحابة بشدة قال صلى الله عليه وسلملا تزرموهأي لا تقطعوا عليه بوله. وقال: اتركوه! حتى إذا انتهى من بوله دعاه فقال له: إن هذه المساجد إنما بنيت للصلاة والذكر.... أخرجه البخاري

 

ونجد أن في بعض الأحيان كان هدية البساطة والكلمة الحسنة تحويل الخطاب من عاطفة على شهامة كما حدث مع من طلب منه الإذن بالزنا

إلى أسلوب أخر مختلف كلينا وهو الابتسامة ففي حديثه الشريف لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق, رواه مسلم

 

أحبتي الدعاة هذه بعض أساليب الدعوة فليس كل شخص تكون دعوته بالترهيب بل لابد إن نتذكر أن هناك أساليب ترغيب والتودد للمدعو بل اجعل أخي الداعية الترهيب أخر الخيار

ولا بد ان يدرك الداعية في الله أن لكل مقام مقال .

ومضة   

تذكروا الحديث في مسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:  "من رأى منكم منكرا فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ، وذلك أضعف الإيمان"  رواه مسلم .

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق