]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عالم منحط

بواسطة: لـــطـــــفي  |  بتاريخ: 2013-04-26 ، الوقت: 19:34:57
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم و صلى الله على سيدنا محمد و على اله و صحبه و سلم

حقيقة يجب علي ان اعترف ......... فأنا و ان كنت قد فرضت رأيي في وقت مضى حول موضوع " العالم المنحط "

و انه لا يجب علينا اطلاق هذا المصطلح القاسي نوعا ما ، فهذا العالم الشاسع بقدر ما يحوي من انحطاط و رذيلة نجد لديه جانبا مشرقا يضيء بعض الظلمة التي خلقها الانحطاط هنا و هناك ، و كما يقال فالحسنة تمحو السيئة و مهما استفحل الظلام سيكون هناك دائما ضوء يبدده ......

 نعم كان هذا رأيي و ما زال لكن .... لكن احيانا تصادفني بعض الاحداث تجعلني اقف حائر امام هذا الانحطاط و تجعل جسمي يجفل من هول ذلك ، أرى احلامي الوردية التي رسمتها عن هذا العالم تتبدد و تتبخر لتحل محلها كوابيس كلها ظلمة كالحة 

احداث تغشي عن عيني كل ما رايته حسنا و جميلا ، و تحيلها الى أشياء قذرة تفوح منها روائح تزكم الانوف 

أقول هذا لأني رأيت أشخاصا وضعناهم محل أعيننا و جعلناهم قدوة لنا ، اولئك الاشخاص الذين كنا نغضب لغضبهم و نحزن لحزنهم ، اولئك الأشخاص الذين دائما ما ترتسم على محياهم علامات البراءة 

نعم أقف ذاهلا عندما أرى هؤلاء الاشخاص يمتهنون الانحطاط بأسمى صوره و اتم معانيه بل و يظهرون ذلك للملأ غير آبهين بمن يكنون لهم الاحترام و التوقير

كثيرة هي الاحداث التي عاينتها مقلتاي  و سمعتها اذناي ، و لكم تألمتا من جراء ذلك فهما غير متعودتان على الرديء و لا يعرفان الى الجيد و الحسن 

لكني في الاخير قد دست على مكرماتي و جررت ذيول العار بدلا عنهم و تذكرت الامام الشافعي اذ يقول 

نعيب زماننا و العيب فينا *** و ما لزماننا عيب سوانا 

و نهجوا ذا الزمان بغير عيب *** و لو نطق الزمان لنا هجانا

و ليس الذئب يأكل لحم ذئب *** و يأكلنا بعضنا بعضا عيانا

فهذه الابيات تجعلني أتشبث بقشة و تدعوني للامل الكثير فعسى الله ان يخرج من رحم هذا الانحطاط اسمى صور العز و ارفعة فنحن اولا و اخير خير امة اخرجت للناس 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق