]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

الدردشه

بواسطة: د.هاله محمد البيلى  |  بتاريخ: 2013-04-26 ، الوقت: 14:13:23
  • تقييم المقالة:




الدردشه أو الشات  التى يراها الشباب اليوم على أنها وسيله للتعارف وتكوين الصداقات (أو هذا هو المفهوم الظاهر الذى يبرر به الشباب ممارستهم للدردشه) لم تأتى إلا بالمفاهيم الخاطئه واللبس والتداخل فى تكوين وجهة نظر سليمه بين الشباب بعضهم البعض ..فكما يقال السيئه تعم والحسنه تخص فإن هذا هو الحقيقه فى الدردشه ..فإذا كان بعض الشباب يستغلون الدردشه فى الأفعال السيئه والبعد عن الأخلاق والقيم فهذا لا يعنى أن  هذه الأفعال ستخصهم بمفردهم بل إنها ستؤدى إلى الإعتقاد من قبل  الشباب جميعا بإمكانية حدوث هذه الأفعال فى جميع الأحوال ..أى أن الدردشه قد خرجت من مفهوم التعارف إلى مفهوم آخر ..والذى يؤدى هذا المفهوم بدوره إلى رسم إطار حول الدردشه من الصعب أن يخرج منه من هم على خلافه ...فيعم الإنحلال والبعد عن الأخلاق فى كل حالات الدردشه .... 

 

هل يعى الشباب ما هو مفهوم التعارف فى الإسلام ؟

قال الله تعالى (يأيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير ) إن التعارف فى الإسلام عنوان حضارى وهو البعد عن العصبيه العرقيه والتفاخر بالأنساب بل إن التعارف قائم على التقوى فالمسلمين جميعا أخوه ووحده واحده لا تتجزأ ..بل إن الأكثر تقوى هو الأكثر منزله عند الله عزوجل ..أى أن التعارف الحقيقى هو ما كان هدفه نشر الإسلام والثقافات المختلفه بين الشعوب ونشر الألفه والموده بين المسلمين فى مختلف أنحاء العالم ...فالتعارف ما هو إلا وسيله لنصرة الإسلام ولإعزازه...

فإن الخروج عن هذا المعنى الحقيقى للتعارف ووضع التعارف فى غير إطاره الذى أوحى به الله عزوجل إلى رسوله الكريم صلوات الله عليه وسلامه لهو وسيله لممارسة الخطأ بشكل غير واضح ..والصداقه الحقيقيه يمكن أن تتحقق بأشكال كثيره فرب كتاب صديق ،ورب أخ صديق ،والأعمال الحسنه هى خير صديق تظل إلى  يوم الدين... 

 

   

  

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق