]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دمــــــوع فــــي الشـــــــــط الآخــــــــر !.!!!!!!!!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-04-26 ، الوقت: 05:59:49
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

دمـوع في الشـط  الآخـر    ؟..؟؟؟؟

هـل تدري يا نعسان بأني هناك منذ زمان ..

متيم وأسير هيمنة تزلزل بالكيان ..

والبعد بيني وبينك بحـر يصد ويغدر بالإنسان  ..

تقاليد وعادات وأخلاق تجادل بغير برهان  ..  

وأنت لا تدري بنا لأنك تمرح في بـرك بر الأمان ..

والقلب فينا يرتجي دوماً ويبكي بحرقة وحنان  ..

وأنت في جـوفك قلب لم يجتاز يوماً محنة الامتحان ..

فكيف تدري بنـا وأنت ترفل وتمرح في غفلة الغزلان ..

رشا كحيل بإثمـد مهـا يهرول في واحة الوديان ..

غير مجبور بأمور الهوى وغير آبه بسطوة الوجدان ..

لو كنت تدري بنا حقاَ لبكيت دوماَ وما تغافلت بالهوان ..  

وذاك شط يفصل البين ويجاهر بغضبة الطوفـان ..

نحاور البحر بدهاء ثم نجتاز العواصف بحنكة القبطان ..

حتى إذا شارف القلب ودنا فإذا بصـد يبادر بالخـذلان ..

والويل لمن يجتـاز بحـرك ليلتقي بـزمـرة العدوان ..

فيموت كمـداَ وصدوداً ويدفن في البحر بغير أكفان ،.

شهيد بغير قبر وقاتل طليق في بـره بـر الأمـان ..

ـــــــــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق