]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الأصل لا الصورة

بواسطة: القادم  |  بتاريخ: 2011-09-24 ، الوقت: 20:50:44
  • تقييم المقالة:
الأصل لا الصورة

إنا ما يحدث في مجتمعنا العربي مسح للأصل وإثبات للصورة الغربية فأصبحنا ننسب انجازات واكتشافات واختراعات عربية الأصل إلى الغرب فلماذا نصادر ما يثبته التاريخ بل ما يثبته الغرب نفسه فعندما كانت العواصم الغربية تعيش في ظلام دامس كانوا يهاجرون ليتعلموا العلوم في عواصمنا المضاءة مثل دمشق وبغداد والمدينة وغيرها من بلداننا العربية مثل مصر واليمن والمغرب ليتعلموا مختلف أنواع العلوم مثل الفلك والرياضيات والكيمياء والفيزياء والطب وعلم التشريح وحتى الكثير من أنواع الحرف كا الحدادة والنجارة والفنون كا الرسم والنحت وغيرها

فلا يجب أن نضيع هذا الإرث العظيم الذي أسسه علمائنا ليكون الدليل الأول للعلماء من بعدهم ليواصلوا أبحاثهم لكي يصلوا إلى نتائج تفيد البشرية وهذا ما حدث بالفعل فلو بحثنا إلى كل ما توصلنا إليه اليوم من تطور في مختلف المجالات

لوجدنا انأ مصدره كان موجود في هذا الدليل فعلوم الفلك والطيران والطب والكيمياء والفيزياء وغيرها قد أصبحت اليوم مصدر تقدمنا ومعرفتنا فقد كان الحرف الأول والكلمة الأولى والسطر الأول والصفحة الأولى جميعها أخذت من هذا الدليل الذي خلده علمائنا العرب ومن الجميل أن نأخذ كل ما لدى الغرب من

علوم وآلات ومعارف حديثة لكي نستخدمها في حياتنا ونذكره في تاريخنا ولاكن لا يجب أن ننسى الدور الذي كانا لنا في تقدمهم وتعلمهم وأن نستعيد هذا الدور من جديد.

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق