]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا انثى ألا انت

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2013-04-24 ، الوقت: 21:07:27
  • تقييم المقالة:


 

 

كم أعشــــــــق ترابـــــاً تمشـــــين عليه يا حياتـــي
سماء مداه يؤرقني أي الهام أنت في خيالاتــــــــــي

تكاد ألروح تــغادر جســـدي تترجى اليــــك ســفرا
أتأتيها ألجرأة حين تلقاك تمطركِ شوق قـــبلاتـــــي

أدري شوقك لي جامح وأقدارنــــــــا بيداء مــــوت
أروي عطشك لأتيقن تقبلت ألسمـــــــــاء صلواتــي

كم أحس شوقك جامح يود للقاء زمن ألمعجـــــزاتِ
تخوضرين ألدنيا تحليـــن ألربيـــــــع من همساتــي

سامحي ما يبدر غرابة كلمات مني والاسى وجــــع
لا تستغربي هلوستي تلك بعض آمالي وتأملاتـــــي

هكذا آمنت بقلبكِ مقدس كمعبد مغفورة فيه هفواتـي
أتمادى تطرفاً وأكاد أقسم لا أنثى ألا أنت مولاتـــي

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • صمت الرحيل | 2013-04-25
    كلماتك سحر إخترق اعماق قلوبنا ..شاعريتك سطرت أجمل و أرقى البوح ..دمت و دام حبر قلمك الذي أغرقنا في بحر الحب
    بوركت سيدي ..ألف تحية
    • Tariq Baban | 2013-04-28
      حين يمر بي نسيم جزائري
      أستذكر طفولتي  وكم كنا نشعر بالزهو والفخر لتلك البطولات التي كانت تشعرنا باننا سنكون .
      أشكرك غاليتي
      والف تحية من خلالك لتأريخ تسطير البطولات
      ولعظمة الشهيده الحيه جميله بوحيرد
      ذلك جوابي لكلماتك الراقيه
      أرجوك تقبليه رغم اني أحس اني مقصر لتأخري في الرد

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق