]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هكذا هم شباب الجزائر .

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2013-04-20 ، الوقت: 20:32:29
  • تقييم المقالة:

* صيحة حارقة من : البشير بوكثير / رأس الوادي .

إهداء : إلى الشّابين المتألقين (زياد تقيّ الدّين ) و(مصطفى زياتين) أرفع هذه الصّيحة لعلّها تصل آذان المسؤولين .

إنّه فخرُ شباب رأس الوادي بلامراء ولامبالغة ،هو رياضيّ خلوق، ومثقّف من الطّراز النّادر ، وطالب جامعيّ متفوّق ، جمع دماثة الخلق، وحياء الشّباب ، فكان البدرَ والشهاب ،في حالك الدّجى. أرى أنّ مستقبل الجزائر لابدّ أن يُرسم بفرشاة وفكر وقلم هؤلاء الشباب الذّين يصنعون الحياة ، ويرسمون البسمة على الشّفاه، وينزعون عنّا الغبش والقذى الذّي سبّبه المسؤولون المفسدون، فحرموا أمثال : تقيّ الدّين، و مصطفى زياتين -فارس العطّاف -وغيرهما من أبناء الجزائر البررة من قول كلمتهم، ورسم مستقبل الجزائر بأيدي فتية آمنوا بربهم وزادهم الله هدى . 
إنّهم يصنعون الحياة بسلوكهم القويم، وخلقهم المستقيم، ووفائهم العظيم لجزائر الشّهداء التي حرّرها الجميع ويبنيها الجميع ."يا شباب الجزائر هكذا كونوا أولا تكونوا".
أتمنى صادقا من مسؤولينا الاعتناء بمثل هذه الطّاقات ، ورفع الغبن والتّهميش عن كنوز بشريّة قلّ نظيرها ، لأنّ الاستثمار في الإنسان ، هو أساس تعمير الأوطان .هذه نصيحتي لكلّ مسؤول قبل فوات الأوان .

اللهمّ قد بلّغت ...اللهمّ فاشهد ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق