]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ما أبسط احلامي

بواسطة: نضال فياض  |  بتاريخ: 2013-04-20 ، الوقت: 16:35:39
  • تقييم المقالة:

 

....ما أبسط أحلامي ..

فها أنا ذا بكل غباء العاشقين

أدير وجهى لدنيا تخلو منك

وأرحل فى إتجاه البحر ..

أجلس على المقعد الخشبى وحدي

أحدق فى البحر بعين الخيال

...أبتسم ..

وأنا أراك تاتين إلي من البحر مبللة الشعر والملابس

بشقاوة الأطفال

فأهفو إليك... بجنون عاشق...

أرشقك بالماء ...أجرى معك فوق الشاطئ

أدخل بصحبتك إلى البحر ....

أتظاهر بالغرق... كى أقرأ فى عينيك خوفك علي

فأنا يا سيدتى رجل مصاب بك .

أنا رجل أنانى بك حد الموت

لن أفتح عيني الآن.

سأطيل إغماض عينى هذا المساء ..

كى أحتفظ بك أطول فتره ممكنة

ما أصدقنى معك فى زمن الزيف

..... وما أشد قناعتى منك...

أرتضي منك ما لا أرتضيه من سواك

وأشعر معك بما لا أشعر به مع سواك

...وأتشاغب أحيانا... 

فأمد يدي إلى قلبك بقطعة نار متعمدا

...كى أقيس مساحتى بك..

..واعلم انها قد تؤذيك..

لكنها تمنحنى بعض الفرح

الذى احمله معى كالزاد فى رحلة أيامي

لن يحبك رجلا كما أحببتك ...

حقيقة تدركيها جيدا ....وتؤلمك

لن أحب إمرأه كما احببتك

حقيقة أدركها جيدا ....وترعبنى

لهذا يبقى كلانا على الجهة الأخرى

ينظر الى الأخر كقطعة حلم محرمة..
________
نضال فياض


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق