]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مسافرون ومهاجرون

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2013-04-20 ، الوقت: 08:56:49
  • تقييم المقالة:

مسافرون  ومهاجرون

 

     مسافرون منذ ان  خلقنا.. منذ ان  بدأنا بالسفر  

 من بدء الى مستقر منذ الخليقة  الى      انوار الحقيقة .

هذا قدرنا  هكذا نحن مسافرون

مسافرون ومهاجرون  من المهد الى اللحد... ومن البسملة الى الحمد

فتعال لنسافر ,لنهاجر و لنكمل الرحلة و الرحيل.. فهناك من يسافر بقلبه , بلبه , بعقله  الى حيث تنتهي المشاعر... الى حيث ينتهي المسافر .

وهناك من يستهويه السفر الى بلاد المال والتجارة , الى دول بعيدة ..او الى دول جاره  في المجاور .

 وهناك وهناك

وهناك من يهاجر ويسافر في سبيل الله او  من اجل دعوة ايمانية  او من اجل ان يجعل كلمة الله هي العليا وهو يسافر

وهناك من يسافر من اجل مال يريد ان يصيبها او  امراة يريد ان ينكحها

وهناك من يسافر ولازال  يسافر ..على درب الحرير او على  طريق ما يسمى  بالحرير

 يسافر من شرق الى غرب ومن غرب الى شرق ولا زال على الطريق

  ولازال.. مع الفريق  او يبحث عن فريق

هناك من يشد الرّحال الى جوار بيوت الله فى ..مكة والمدينة  الى الحج والعمرة .

وهناك من يسافر

الى بلدان غريبة , غربية كانت ام شرقية لاجل  السياحة و السفر ويغامر

وهناك من يسافر.. ويسافر..ولا زال في الطريق وهو يسافر

 يزور عتبات قد يراها مقدسة  ولو في نظره , للتبرك.. والبكاء.. والنياحة

وهناك من يزوراحبابا له و اقاربا... ليصل الرحم.. و الارحام  وفي الحلال يقامر

فتعال.. لنسافر من حيث اتينا  ولسوف ينتهي بنا السفروسنسافر

نسافر  الى رحم الارض بعدما كنا فوق الارض وسنبقى هناك في برازخ ليوم العرض

وربّ السماء  وربّ الارض .

تعال لنسافر بارواحنا الى مملكة الحب وممالك الغرام.. ونحيا في ذلك الجو الرحب في اجواء من الغرام و الهيام  

وتعال ..لندخل صومعة العبادة ..لنعبد من خلقنا  ومن رزقنا لنعتكف ولا شيء كاعبادة

تجارة رابحة بعشرة امثال واضعاف مضاعفة بسبعمائة او ما شاء له ان يزيد

مسافرون مذ خلقنا وسنبقى مسافرين وفي احوال السفر ,  في سفر دائم

والاسفار تتعب البشر وللاسفار انت تحتاج الى موئن الحياة  وحاجيات السفر

ورفقة خير تزيل عنك اتعاب السفر

 ولا راحة في السفرولا امان في السفر وشتان ما  بين اسفارنا وشتان بين اسفار ابائنا والاجداد .. ولا راحة ولا امان في السفر   الا بمعية  الله وبمشيئة وارادته

مسافرون.. مهاجرون وسنبقى مسافرين والى الابد.. الى الابد ..الى الابد

بقلمي


» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق