]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العمر يمضي غير عابىءٍ بآمال أو أمنيات...

بواسطة: م. حنين العمر  |  بتاريخ: 2013-04-19 ، الوقت: 15:09:42
  • تقييم المقالة:

العمرُ يمضي بنا ...
غير آبهٍ بأحلامنا التي علقناها هنا وهناك ...
فما باستطاعتي إيقافه..
ولا أستطيع معه الركض ولا أملك النسيان ..
لآمالٍ علقتها قناديل على يديك وفي أحضان روحك والفؤاد..
ومازالَ العمر يجري ...
وأنا أقف منتظرًاا ليوم يتحقق بقربك يا كل الأمنيات..
وسأبقى أحلم به لآخر نفسٍ بروحي قبل الممات...
*م. حنين العمر*


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2013-04-19
    الاحلام تصبح احيانا سكرات حياة
    فلا تجعلي الاحلام مسيطرة كل السيطرة عليك ,
    لا بد ان نعيش الواقع بحلوه ومره ,, كي نكمل المشوار
    ان الحرف الذي يخزن كما من الجمال في داخلة قوة ارادة  طرديه
    ستعمل على اسعادك ذات يوم والله لا يخلف وعدا
    كوت من الورود الك اهديها غاليتي
    محبتي حيثما انت
    طيف
    • م. حنين العمر | 2013-04-22
      غاليتي ..وأختي ..وأحب روح إلى قلبي..طيف..
      رغم  كل قسوة الواقع وظروفه يبقى الحلم مختبئًا في خبايا روحنا ..ينتظر يوما يتحقق فيه..ولكنه لن يلغي الواقع..
      و انا معك لا حلم  يجب أن يسيطر علينا ونخسر بسببه الواقع الذي أمامنا..
      ونصيحتك ..هي ليست حروف  تكتبنها بل صدقيني  هي قناعة أنا أؤمن بها وأتبعها بحياتي..ولكن في الكلمات  نعطي لأنفسنا مجالًا للحلم أكثر مما نعطيه في الواقع..
      والشكر دوما لمرورك...وعبق عطرك ..وروحك التي تغزلها كلماتك..مودةً وحب..ولك مني كل الحنين والحب..

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق