]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العلاقه بين مقدم البرنامج و الضيف

بواسطة: اسماء ابراهيم  |  بتاريخ: 2013-04-18 ، الوقت: 11:53:52
  • تقييم المقالة:

 

قديما عندما كان يحل ضيفا علي برنامج كنا نلاحظ مدي اهتمام المذيع بضيفه و حرصه علي عدم مضايقته و قد يتحول الامر في بعض الاحيان الي حاله من النفاق و لكن خلال الفتره الاخيره تحولت العلاقه بين المذيع و الضيف الي علاقه اشبه بوكيل نيابه و متهم فبعد ان ازدادت برامج التوك شو الي حد غير معقول فعند حلول الساعه التاسعه مساءا حاول ان تمسك الريموت كنترول و تقوم بالتنقل عبر المحطات الفضائيه ستفاجئ بكم هائل من برامج التوك شو و ستجد ان السمه الغالبه لمقدمي هذه البرامج ان يقوم بتوجيه حديثه للجمهور الغلبان و هو يتحدث بنبره عنف واضح و يندب حظه علي احوال البلد بإعتباره حامي حمي الديار لتظهر مصر و قد تحولت الي خرابه لا يوجد بها اي شئ يسر , هذا هو الجزء الاول من البرنامج اما الجزء الثاني فيتحول الي مشاجره بين مقدم البرنامج و بين ضيفه سواء حل هذا الضيف في البرنامج او قام بعمل مداخله تليفونيه ستجد ان لغه الشجار هي السائده و سوف ينتهي الامر في النهايه  الي اغلاق الخط او انسحاب الضيف او المقدم من الفقره كما حدث مؤخرا في حلقه برنامج صبايا الخير تقديم ريهام سعيد حينما حل الشيخ يوسف البدري ضيفا عليها فأنا لا ادافع عن الشيخ و اجد في طريقه كلامه بعض التهكم و لكن  قد ارتضت ريهام ان ترتدي الحجاب و هذا الامر معروف ان يشترط بعض الشيوخ للظهور في برنامج تقوم بتقديمه امرأه ارتدائها الحجاب من غير المقبول بعد ان تتم مشاده بينها و بين ضيفها ان تقوم بخلع الحجاب و معايره ضيفها بأنه اخذ 1000 جنيه و كأنه اخذهم من جيبها الخاص و ينتهي الامر بانسحاب المذيعه , من غير المقبول ان يتجهم الضيف و ان يحدث المذيع بطريقه غير لائقه و لكن رد فعل المذيعه الشابه كان امرا غير مقبول و لم تكن هذه حاله فرديه فقد حدثت مشاده بين المذيع يوسف الحسيني و مصطفي الفقي , لقد بدأت اشعر بأن المذيع يقوم بهذا بحثا عن الشهره فستجد بعد اي مشاده مباشره تناقلها عبر الانترنت تحت اسماء مثيره مثل (مذيعه تخلع الحجاب و تنسحب علي الهواء - مذيعه تحمل كفنها- يوسف الحسيني بيبهدل مصطفي الفقي – و غيرها من الامثله التي لا حصر لها)   مما يزيد من معرفه المشاهدين بالمذيع و بحثهم عن برنامجه الذي يقدم الاحداث بمنتهي الشفافيه .

هل لا نستطيع ان نقوم بتطبيق مبدأ خير الامور الوسط في كل امورنا فأما التطرف الكامل او المحاباه المتناهيه.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • اسماء ابراهيم | 2013-05-14
    فعلا انا من خلال المقال ده بوافق حضرتك الرأي تماما للاسف كل الاطراف انا شيفاها غلطانه 
    المذيعه بعد ما وافقتي علي لبس الحجاب ازاي تنزعيه قدام الكاميرا و حسيت انا محترمتش الحجاب الي فرضه ربنا و كل ده عشان تعمل شو اعلامي دا غير طريقتها و هي بتتكلم بنرفزه و صوت عالي محترمتش جمهورها حتي لو الي قدامك استفزك برده مينفعش
    بالنسبه للضيف لو انت صح كنت فرضت الحجاب علي المقدمه و المعده لكن هو خاف يتلام انه طالع مع مذيعه غير محجبه مش اكتر 
    و في النهايه انا بتمني ان لغه الحوار تبقي افضل من كده بينا 
  • عبد الحميد رميته | 2013-05-13
    ابنتي الكريمة أنا أعلق تعليقا بسيطا هنا , سواء وافقتني عليه أم لا :

    1- أما الإعلامية فلا يقبل منها أبدا أن تنزع الحجاب أمام الكاميرا والناس , وإذا أزعجها الشيخ فالحجاب هي لا تلبسه من أجل الشيخ بل لله

     تعالى . إذن نزع الحجاب غير مقبول البتة مهما كان السبب .

    2- وأما الشيخ يوسف البدري فالله وحده أعلم بنيته : لماذا لا يهتم بحجاب امرأة ويفرض على الأخرى أن تلبسه أمامه ؟ , ولكن أنا فقط ألومه

     من سنوات كما ألوم مئات وآلاف الدعاة هنا وهناك , ألومهم على أخذ الأجرة على الرقية الشرعية , وأية أجرة : هم غالبا يطلبون المبالغ الطائلة .

    أنا أرقي منذ حوالي 28 سنة ورقيت حوالي 16 ألف رجل وامرأة , أنا ما أخذت من واحد ولو سنتيما واحدا , وأنا أحذر من سنوات : أحذر الناس

    وأقول لهم " لا تطلبوا الرقية عند أي شخص يأخذ عليها مالا " .

    وأغلب الرقاة عندنا في الجزائر كاذبون وسارقون , وأنا أعي تماما ما أقول .

    اللهم اهدنا وأصلح أحوالنا , آمين .

    بارك الله فيك ابنتي أسماء . وفقك الله وسدد خطاك , آمين .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق