]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ممنــــــــــــوع لوجهتهــــــــــا الإبحـــــار ؟.؟؟؟؟؟

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-04-16 ، الوقت: 04:59:38
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

ممنـــوع  لوجهتهـا الإبحـار  !!

لم يأتي ليبكي خلف جدارهم .. فكم من جدر توشحت بها الأمصار .. إنما جدل يدور في القلب والنفس تهوى بما حكمت به الأقدار .. نبض ينازع الموت في الأعماق .. بفاتنة جادت بها الأنهار .. سليلة أباطرة الزمان تلك التي في أصلابها الأسحار .. تجلت روعة حسنها وكم في حسنها الأسرار .. وحيداً يكابد الهوى وتلك ملكة الصيت تحجبها الأسوار  .. وقلوب تسورت محرابها وتراجعت لما أصابها الإبهار .. صغيرة لم تخدش سهام الود شغافها ولم تسكن في جوفها الأوزار ..   في ترف تجول بريئة وما في قلبها أسرار .. قباب العز موطن أهلها وجداول الينبوع  بأكتافها الأزهار .. رشا كحيل عينها نجلاء والخد تنازع نوره الأنوار .. شعرها ذهب يسيل تدفقاً ويجادل سكبه الإصرار .. خصلاته مزجت جدائلها فتلاً وإبراماً به السمط والمعيار .. هي منارة الحسن جاهاً وأصلاً وتكامل في وصفها المقدار .. أبداً بعيدة فوق الثريا والناس يورقها الانتظار .. يا قمراً متى يهـل هلالكم ومتى يكون الطل   والإشهار ..   القلوب بها تهيم على البعـد وممنوع لوجهتها الإبحار .. خيالها أيسر رؤيةً من رؤية يحكمها الإبصار .. وسورها هو ذاك حائط المبكى يقف عنده النائح الجعـار  ..  ومـن خلفه قريرة جاهلة لا تدري ماذا يحجـب عنها الجدار  .

ـــــــــــــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق